والي جهة سوس ماسة يترأس اجتماعا لتدارس الإكراهات الاقتصادية والاجتماعية التي تعرفها جماعة أمسكرود

21 مارس 2024
بقلم: اكادير انفو
0 تعليق

شكلت الإكراهات الاقتصادية والاجتماعية التي تعرفها جماعة أمسكرود محور جلسة عمل ترأسها والي جهة سوس ماسة، يوم أمس الأربعاء 20 مارس، والتي استحضرت المقاربة التشاركية التي تنهجها مصالح ولاية جهة سوس ماسة في التواصل مع الهيئات المنتخبة بربوع الولاية.

وقد عرفت جلسة العمل هذه حضور المنتخبين المحليين والمسؤولين الجهويين لمختلف القطاعات الحيوية (التعليم، الصحة، التجهيز، المياه والغابات، الماء والكهرباء…)، وذلك بهدف التشخيص الميداني لمختلف إكراهات التنمية المحلية بأمسكرود.

كما تطرق الاجتماع إلى وضع برنامج عملي قابل للتنفيذ على المدى القريب، من خلال تجويد برنامج عمل جماعة لها من المقومات الطبيعية والبشرية ما يؤهلها لتكون مجال استقطاب وجذب سياحي بامتياز.

هذا، ويشار إلى أن جماعة أمسكرود تمتد على مساحة 177 كلم مربع، وتعتبر البوابة الشمالية لسهل سوس، ونقطة التقاء السلسلة الجبلية الأطلسية بالسهل.

وتعرف الجماعة خصاصا على مستوى المرافق العمومية والضرورية، كما أصبحت تعرف تراجعا على مستوى جاذبيتها، إضافة إلى إكراهات اقتصادية واجتماعية تعرفها الجماعة.

تعليقات الزوّار (0)