مدينة أكادير تخلد اليومين العالميين للماء والغابات

23 مارس 2023
بقلم: اكادير انفو
0 تعليق

خلدت مدينة أكادير، يوم أمس الأربعاء، اليوم العالمي للغابات (21 مارس) واليوم العالمي للماء (22 مارس).

وبالمناسبة، تم تنظيم احتفالية، تحت شعار: ”الغابات والصحة”، وذلك في إطار شراكة بين جماعة أكادير والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية الرامية إلى تنزيل مبادئ التربية البيئية والتنمية المستدامة على مستوى المؤسسات التعليمية.

وتميزت هذه التظاهرة، بمشاركة مجموعة من التلاميذ في اعطاء انطلاقة عملية غرس أشجار الأركان بالمنطقة المحاذية لمطرح “بيكران” للنفايات، كما استفادوا من ورشات تكوينية حول تقنيات تكاثر النباتات.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، قال نائب رئيس جماعة أكادير المكلف بالمحافظة على البيئة وجودة الحياة وتحسين الخدمات الحيوية، عبد الغني بوعيشي، إن اختيار شعار هذه السنة، يأتي بعد جائحة كورونا وما خلفته من آثار على الصحة العامة والبيئة، مضيفا أن مدينة أكادير ارتأت كل سنة الاحتفاء بهاذين اليوميين العالميين للماء والغابات من خلال عدة أنشطة تحسيسية وتربوية.

وأبرز أن جماعة أكادير تعتزم مستقبلا خلق حلبة للسباق مخصصة للمؤسسات التعليمية فوق المطرح الايكولوجي المؤهل “بيكران”، عبر المدخل المؤدي للملعب الكبير أدرار.

من جانبه، أوضح المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية باكادير اداوتنان، عيدة بوكنين، أن مطرح “بيكران”، كان يطرح اشكالات بيئية وصحية عانت منها ساكنة المدينة لسنوات، مؤكدا أن مشروع تهيئته بشراكة مع جماعة أكادير وتحويله إلى فضاء إيكولوجي متميز شكل قفزة نوعية تعبأت لها كل الامكانيات اللوجيستية والمادية والبشرية.

ويرتكز اليوم العالمي للمياه، الذي يحتفل به سنويا منذ عام 1993، على أهمية المياه العذبة، حيث يمثل مناسبة لإذكاء الوعي بتعذر حصول ما يزيد عن ملياري فرد على المياه الصالحة للشرب.

كما تتعلق هذه المناسبة باتخاذ إجراءات لمعالجة أزمة المياه العالمية، إذ ينصب التركيز الأساسي لهذا اليوم على دعم الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة الذي يعالج مسألة إتاحة المياه ومرافق الصرف الصحي للجميع مع حلول 2030.

أما فيما يخص اليوم العالمي للغابات، الذي أعلنته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2012، فيهدف إلى تعزيز الوعي بأهمية جميع أنواع الغابات، وتشجيع الدول على بذل المزيد من الجهود المحلية والوطنية والدولية لتنظيم أنشطة ذات علاقة بالغابات والأشجار.

تعليقات الزوّار (0)