“التنمية المجالية بين تدبير المجال ورهانات الاستثمار” محور يوم دراسي بتزنيت

17 مارس 2023
بقلم: اكادير انفو
0 تعليق

شكل موضوع “التنمية المجالية بين تدبير المجال ورهانات الاستثمار” محور يوم دراسي نظم، أمس الثلاثاء بمقر عمالة إقليم تزنيت.

وتأتي هذه المبادرة التي نظمتها كل من عمالة إقليم تزنيت، والمفتشية الجهوية للتعمير والهندسة المعمارية وإعداد التراب لجهة سوس ماسة، بشراكة مع مجلس جهة سوس ماسة والمجلس الإقليمي لتزنيت، اعتبارا لأهمية البعد المجالي في إرساء أسس تنموية مندمجة ومستديمة، تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية من أجل تشجيع الاستثمار.

وبالمناسبة، قال المفتش الجهوي للتعمير والهندسة المعمارية وإعداد التراب لجهة سوس ماسة، محمد أعبيد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذا اليوم الدراسي يشكل أرضية مناسبة لتداول الأفكار وتبادل الخبرات والتجارب بين مختلف الفاعلين المحليين من رجال سلطة وقضاة، ومهنيين وهيئة منتخبة وتقنيين، وفق حكامة ترابية ناجعة ومدرة للاستثمار، تواكب الأوراش الكبرى بالإقليم، وتسهم في تنزيل النموذج التنموي الجديد.

وتميز اللقاء بتنظيم ورشات موضوعاتية وتكوينية تتعلق بزجر المخالفات في إطار مستجدات قانون 66.12، وآليات تشجيع الاستثمار ورهانات التنمية، ورقمنة رخص البناء والإشكالات المرتبطة بالممارسة العملية.

وقد أتيحت للحاضرين في هذا اللقاء، فرصة الوقوف على آليات ضبط المخالفات والإشكالات التي تطرحها الممارسة العملية استنادا للمنظومة القانونية والتنظيمية التي تم تعزيزها والتي أسست لمقاربة تجمع ما بين البعد الوقائي والبعد الزجري.

كما تم تسليط الضوء على الدور الذي يلعبه الجيل الجديد من وثائق التعمير في تعزيز الأنشطة الاقتصادية والسياحية والخدماتية وفق المقاربة والمنهجية الجديدة التي تبنتها وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، وكذا مناقشة ورش رقمنة رخص البناء وخاصة الصعوبات التي تعتريه وآفاق تلافيها.

وفي ختام أشغال هذا اليوم الدراسي، تم تقديم حصيلة أشغال وخلاصات الورشات ومناقشتها، وتقديم التوصيات والاقتراحات بشأنها.

تعليقات الزوّار (0)