بعدما تخلت عن سائحة فرنسية بإحدى مصحات أكادير … القضاء يغرم شركة تأمين

5 فبراير 2021
بقلم: أكادير أنفو
0 تعليق

قضت إحدى المحاكم الفرنسية، بتغريم شركة للتأمين بمبلغ 6600 يورو تصرف لفائدة سيدة فرنسية تعرضت لحادث عرضي يناير 2020، حين كانت في رحلة سياحية بمدينة أكادير رفقة زوجها.

السيدة الفرنسية البالغة من العمر 60 سنة، كانت لديها بطاقة تأمين خاصة “Visa Premier”، وتعرضت لحادث عرضي تسبب لها في كسر عضو اصطناعي كان متبثا على مستوى الحوض، وكسر على مستوى عضم الفخد، وخضعت لعملية جراحية لإعادة تتبيث العضم المكسور بإحدى العيادات الخاصة بأكادير، وكل ذلك تم بعد موافقة شركة التأمين.

واضطر الزوجان تغيير تاريخ مغاردتهما المغرب وتمديد مدة إقامتهما في أكادير، حتى يستنى للزوجة إتمام علاجها. وحسب ذات المصدر، تفاجأ الزوجان لحظة رغبتهما مغادرة المصحة الخاصة بتوصل الزوج برسالة من شركة التأمين، تخبره بأنه يستوجب عليه أداء مبلغ 2700 يورو للمصحة، وتذرعت الشركة بأن الزوجة كان عليها مغادرة المصحة منذ 31 يناير.

وأمام هذا الوضع، اضطر الزوجان الفرنسيان الاستعانة بمحامي، والذي حاول الاتصال بفرع شركة التأمين في المغرب، لتسديد المبلغ خاصة وأن الزوجة تتوفر على خدمة “Visa Premier” لكنه لم يتلقى منها أي جواب.

ورفع المحامي دعوى قضائية، أمام محكمة “cean” في 1 أبريل 2020، ونظر القضاة في القضية في 3 نونبر 2020، وفي 17 دجنبر 2020 صدر الحكم.

وقضت المحكمة على شركة التأمين بأداء تعويض عن تكاليف تمديد إقامة الزوجين، والتكاليف الإضافية العديدة، بالإضافة إلى التكاليف القانونية كالمحامي والبريد وغيرها، واتهمت شركة التأمين بالإخفاق في التزاماتها التعاقدية، وحصل الزوجان على ما مجموعه 6600 يورو.

تعليقات الزوّار (0)