ترامب يعيّن المغربي ابن منطقة أكادير منصف السلاوي مستشاراً لتطوير لقاح "كورونا" - أكادير انفو - Agadir info

ترامب يعيّن المغربي ابن منطقة أكادير منصف السلاوي مستشاراً لتطوير لقاح “كورونا”

14 مايو 2020
بقلم: أكادير أنفو
0 تعليق

أعلن مسؤولان في البيت الأبيض، يوم أمس الأربعاء، عن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعيين المغربي منصف السلاوي مستشاراً رفيعاً لقيادة جهود الحكومة الأمريكية لتطوير لقاح فيروس “كورونا” في البلاد.

ومنصف السلاوي هو خبير مغربي بمدينة الدشيرة الجهادية بإنزكان، ودرس منصف السلاوي بثانوية عبد الله بن ياسين، ثم غادر تراب الوطن في عمر الـ 17 عاما، ليكمل دراسته بفرنسا، واستقر بعدها في بلجيكا، حيث درس البيولوجيا الجزئية، وتخرج من جامعة بروكسيل الحرة، وجامعة لافال في كندا، حاصلا على دكتوراه في علم المناعة قبل أن يغادر وزوجته إلى أمريكا، ويصبح مختصا في الصناعات الدوائية ورئيسا سابقا لقسم اللقاحات في شركة “جلاكسو سميث كلاين”.

وأوضحت قناة “سي إن إن” الأمريكية أن منصف السلاوي تقرر تعيينه لقيادة الجهود الأمريكية لتسريع وتيرة تطوير لقاح مضاد للفيروسات التاجي.

وسيعمل الخبير المغربي في علم المناعة، وفق المصادر الأمريكية، مستشارا رئيسيا للعملية وسيتولى الجنرال الأمريكي جوستاف بيرنا منصب رئيس العمليات.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن هذا التعيين يأتي ضمن ما يسمى بعملية “Warp Speed”، لتسريع جهود تطوير اللقاح من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

وأعلن الرئيس الأمريكي، في وقت سابق، أنه “سيكون الرئيس الأعلى في جهود تطوير واختبار وإنتاج لقاح ضد فيروس كورونا”.

وذكرت مصادر لوكالة “رويترز” أن منصف السلاوي، الرئيس التنفيذي السابق لشركة “غلاكسو سميث كلاين” للأدوية والطبيب والباحث من أصل مغربي، سيعمل برفقة الجراح العام في الولايات المتحدة غوستاف بيرنا، وسيشرف على جهود تطوير اللقاح واختباره وإنتاجه في فترة زمنية قصيرة لمكافحة الجائحة التي طالت العالم.

وكان العالم المغربي منصف السلاوي، المختص في علم المناعة والفيروسات بالولايات المتحدة الأمريكية، أكد أن هناك 800 دراسة سريرية تجرى في العالم، من أجل تحديد كل الخصائص التي تتعلق بفيروس “كورونا” المستجد والعمل على تطويقه.

وأوضح الخبير، في لقاء سابق مع برنامج “حديث مع الصحافة” على القناة الثانية، أن من بين العراقيل التي سيواجهها العالم بعد إيجاد اللقاح هو إمكانية توفير الملايير منه؛ وهو ما يتطلب الكثير من الوقت والمجهودات والإمكانيات قبل أن يصل إلى الناس في مختلف أنحاء العالم.

تعليقات الزوّار (0)