المالوكي ونوابه وكاتب المجلس ونائبه و رؤساء اللجان الدائمة و نوابهم يساهمون بتعويضات شهر لصالح صندوق " كورونا " ومكتب المجلس يعقد اجتماعه العادي عبر تقنية التواصل عن بعد ... - أكادير انفو - Agadir info

المالوكي ونوابه وكاتب المجلس ونائبه و رؤساء اللجان الدائمة و نوابهم يساهمون بتعويضات شهر لصالح صندوق ” كورونا ” ومكتب المجلس يعقد اجتماعه العادي عبر تقنية التواصل عن بعد …

2 أبريل 2020
بقلم: أكادير أنفو
0 تعليق

قرر رئيس الجماعة الترابية لأكا دير و نوابه وكاتب المجلس ونائبه و رؤساء اللجان الدائمة و نوابهم المساهمة بتعويض شهر كامل عن مهامهم بالمجلس.

وتأتي الخطوة، وفق بلاغ للمجلس، استجابة للنداء الوطني للتضامن و التآزر الذي هب من أجله كل أطياف الشعب المغربي للمساهمة في صندوق محاربة وباء كورونا المستجد “كوفيد 19” الذي أمر بأحداثه صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله.

وأكد المجلس، وفق البلاغ، على انخراط مكوناته من أول يوم بكل الوسائل  في الجهود التي تقوم بها كل القطاعات ، والإستمرار في ذلك إلى حين محاصرة آثار هذا الوباء، سائلين الله تعالى أن يحفظ ملكنا و شعبنا ويلهمنا التوفيق و السداد.

هذا وقد عقد مكتب الجماعة الترابية لأكادير اجتماعه العادي عن طريق تقنية التواصل عن بعد و قد أخد موضوع المحاربة و الوقاية من وباء “كرونا المستجد  كوفيد19” حيزا مهما  منه حيث خلص إلى ما يلي:

  1. تثمين ما تقوم به الجماعة بكل مكوناتها على مستوى التعقيم و النظافة و الشرطة الإدارية وغيرها شاكرين الموظفين والعمال على الجهود الجبارة والتضحيات البليغة في هذه الظرفية الصعبة.
  2. مواصلة الجهود من أجل تجويد هذه الحملات بكل الإمكانيات لتغطية مجموع تراب الجماعة.
  3. إننا نعتز ونقدر تقديرا عاليا رسائل الشكر الواردة من الهيئات و المواطنين ، و نعتبر ما نقوم به واجبا و مسؤولية سنواصل القيام بها بصدق و أمانة.
  4. نثمن عاليا المبادرات التضامنية للمجتمع المدني وعموم المواطنين في هذه الظرفية الاستثنائية
  5. إننا نشكر السلطات المحلية و القوات العمومية ورجال و نساء الصحة و التعليم و غيرهم ، على الجهود المبذولة والتي تنم عن حس وطني عال في هذه الظروف الاستثنائية.
  6. نثمن ما قامت به الجماعة من تعاون مع السلطات و المديرية الجهوية للتعاون الوطني من أجل إيواء الأشخاص بدون مأوى صغارا و كبارا.
  7. اننا في بحث و تنسيق من أجل إيجاد صيغة لدعم الجهود و الخدمات التي يقدمها مستشفى الحسن الثاني بالمدينة.

تعليقات الزوّار (0)