أكادير : لم يتم حرق أية حاويات أزبال بحي مولاي رشيد (العزيب )

أكادير : لم يتم حرق أية حاويات أزبال بحي مولاي رشيد (العزيب )

28 سبتمبر 2015
بقلم: الحسين شارا
0 تعليق

 

1-3

نفيا لما ثم تداوله من أخبار عارية من الصحة، حول حرق بعض الشباب العشرات من حاويات أزبال بإحدى الأحياء بأكادير، أشارت مصادر الموقع الى أن المدينة لم تعرف أي حالة حرق للحاويات المذكورة، وأن الأمر يتعلق فقط بقيام مراهقين يرتدون لباس “بوجلود” باستعمال حوالي 10 حاويات وعجلات مطاطية لإقفال الطريق على السيارات.

وبعد معاينة ميدانية واتصال مع الجهات المختصة والسلطات وشباب من نفس الحي، تأكد ان الاخبار الرائجة عارية من الصحة، وأن عناصر من الشرطة ومصلحة النظافة أشرفت على عملية الجمع الموثقة بصور حية، وأن محضرا للمتابعة فتح في حينه حول القضية، وأن العرض كان لهدف اقفال الطريق من أجل الاحتفال ليلا ببحلود.


وتعود تفاصيل الحادثة الى قيام بعض المراهقين بجمع عجلات مطاطية، وحوالي عشرة حاويات جديدة، بغرض اقفال الطرق المؤدية الى الساحة خلال الليل من أجل الاحتفال بظاهرة بوجلود، ومنعا لمرور السيارات استقدموا حاويات الازبال بدون إجراءات ادارية وقانونية من لدن السلطات المحلية والجماعية وكذلك الأمنية.

وأشارت نفس المصادر الى أن السلطات الأمنية بالدائرة الرابعة بحي الخيام تدخلت على الخط بعد أن حاول هؤلاء الشباب منع عمال النظافة من جمع الحاويات التي ما تزال جديدة، حيث تم تحرير محضر في الموضوع، وتم الإشراف بشكل مباشر على تأمين نقل تلك الحاويات إلى المستودع البلدي.

1-2 1-1

 

 

تعليقات الزوّار (0)