إنزكان: السلطات المحلية بأيت ملول تتلف 05 طن من حلوى مصنعة من مواد أولية منتهية الصلاحية ومجهولة المصدر

إنزكان: السلطات المحلية بأيت ملول تتلف 05 طن من حلوى مصنعة من مواد أولية منتهية الصلاحية ومجهولة المصدر

18 سبتمبر 2015
بقلم: الحسين شارا
0 تعليق

a121

في خطوة جريئة قامت السلطات المحلية بمدينة إنزكان تحت إشراف رئيسة الملحقة الإدارية الثالثة بحي ازرو ايت ملول، ورئيس مصلحة مراقبة المنتجات الغدائية بالمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغدائية onssa ومراقب إقليمي للأسعار بقسم الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بعمالة انزكان أيت ملول وممثل المكتب الصحي بايت ملول وممثلة الشرطة الإدارية بأيت ملول ورئيس دائرة أمن أزرو أيت ملول بإتلاف مساء يوم أمس الخميس 17 سبتمبر ، 05 طن من حلوى مصنوعة من مواد أولية مجهولة المصدر ومنتهية الصلاحية جاهزة لعرضها في الأسواق وإتلاف 750 كيلو من الدقيق و300 كيلو من الكوك و 37 كيلو من الشوكلاطا ومواد أولية أخرى لصنع الحلويات ..

ووفق معلومات توصلت بها الجريدة من مصدر مطلع فان عملية تدخل اللجنة المشتركة المذكورة التي دامت لأكثر من ست ساعات وقفت على مجموعة من الخروقات القانونية شابت صنع الحلوى بمصنع غير مرخص لشخص يدعى (ر.ج) الكائن بأسايس أزرو أيت ملول ومنها عدم حصول صاحب المصنع على رخصة من الجهات المعنية ، واستعمال آليات ومعدات صدئة لصنع الحلوى ، والعثور داخل المصنع على مواد أولية مجهولة المصدر حيث لا تحمل تاريخ ولا تاريخ انتهاء الصلاحية كما وقفت الجنة على استخدام صاحب المصنع مواد أولية منتهية الصلاحية مثل الكوك والسكر-كلاصي- ومواد أخرى ، وتشغيل 28 من اليد العاملة النسوية من بينهن قاصرات بصفة غير قانونية وصحية ودون توفرهن على البطاقة الصحية لمزاولة صنع الحلوى ووجود 09 قنينات غاز من فئة 12 كلو وهي تشكل خطر على منازل الجوار والعاملات وعدم توفر المعني بالأمر على قنينات إطفاء الحرائق، وافتقار محل للسكن الذي استغل لصناعة الحلوى إلى أدني شروط الصحة والسلامة ، وعدم توفر المعني بالأمر على فواتير الشراء للمواد الأولية مثل الدقيق والزيت و السكر والماركرين …

هذا وقررت اللجنة المشتركة إتلاف ما ذكر وتحرير محاضر مخالفات من طرف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية onssa ومصلحة مراقبة الأسعار والمصلحة استنادا طبقا للقانون

هذا وقد خلف الإجراء ارتياحا لدى الساكنة بعد علمهم باستعمال صاتع المصنع مواد أولية مجهولة المصدر ومنتهية الصلاحية ومعدات واليات صدئة تهدد صحة المواطنين وتشغيل قاصرات في ظروف ليلية وتهديد حياتهن للخطر .

إبراهيم ازكلو

تعليقات الزوّار (0)