أكادير تستضيف المخيم الصيفي لأبناء العاملين في وكالة المغرب العربي للأنباء إلى غاية 16 غشت الجاري

أكادير تستضيف المخيم الصيفي لأبناء العاملين في وكالة المغرب العربي للأنباء إلى غاية 16 غشت الجاري

6 أغسطس 2015
بقلم:
0 تعليق
Les-enfants-du-personnel-de-la-MAP-en-colonie-de-vacances-à-Agadir_image_detail_news
صورة ارشيفية لمخيم سابق لاطفال مؤسسة وكالة المغرب العربي للانباء مدينة اكادير

تستضيف مدينة أكادير ، إلى غاية 16 غشت الجاري، المخيم الصيفي الذي تنظمه مؤسسة وكالة المغرب العربي للأنباء لفائدة أبناء وبنات العاملين في الوكالة، وذلك تحت شعار “بالإرادة والإبداع ينمو المجتمع”.

ويستفيد من هذا المخيم 34 طفلا وطفلة تتراوح أعمارهم بين 7 و14 سنة، 22 منهم من الذكور، و12 من الإناث، حيث يسهر على تأطير وتنشيط هذا الملتقى التربوي الترفيهي 11 إطارا تربويا متخصصا، وذلك تحت إشراف طاقم مؤهل من مؤسسة وكالة المغرب العربي للأنباء.

وقد تم تسطير برنامج تربوي وترفيهي متنوع ومتكامل طيلة فترة التخييم التي انطلقت يوم ثالث غشت الجاري، حيث سيستمتع أبناء العاملين في وكالة المغرب العربي للأنباء بممارسة مجموعة من الأنشطة التي تجمع بين المتعة والتنافس الشريف والتحفيز على الخلق والإبداع، وإذكاء روح التعاون والأخوة.

وفي هذا السياق، برمج الطاقم التربوي للمخيم ورشات متنوعة لفائدة الأطفال تتجاوب مع ميولاتهم ومواهبهم في مجالات شتى من ضمنها الموسيقى والغناء، والرسم على الزجاج، وفن الخط، والمسرح، والمعلوميات، إلى جانب الرقص والتعبير الجسدي.

وفضلا عن حصص السباحة سواء في شاطئ مدينة أكادير،أو في مسبح المؤسسة التي تأوي المخيم، فقد برمج المشرفون على المخيم الصيفي زيارات استطلاعية لفائدة الأطفال، إضافة إلى تنظيم سهرات متنوعة، ولقاءات لاكتشاف المواهب.

وسيشارك أبناء العاملين في وكالة المغرب العربي للأنباء في تنشيط فقرات “مهرجان الفولكلور الشعبي” الذي سيساهم من خلاله كل الأطفال في إحياء بعض الطقوس الشعبية، واستحضار بعض الألعاب الطفولية التي طواها النسيان، مع الاحتفاء بالمناسبة ذاتها بالزي التقليدي المغربي الأصيل.

كما سيشارك أطفال مخيم مؤسسة وكالة المغرب العربي للأنباء في أنشطة ومنافسات مختلفة تجمعهم بأقرانهم من الأطفال المستفيدين من مخيمات من تنظيم جمعيات الأعمال الاجتماعية لبعض المؤسسات الوطنية التي اختارت لأبناء العاملين فيها مدينة أكادير كوجهة للترفيه خلال صيف هذه السنة.

تعليقات الزوّار (0)