جاك شيراك وعقيلته يحلان بأكادير لقضاء عطلة الصيف

جاك شيراك وعقيلته يحلان بأكادير لقضاء عطلة الصيف

2 أغسطس 2015
بقلم:
0 تعليق
Mort-de-Jacques-Chirac-la-folle-rumeur
جاك شيراك الرئيس الفرنسي السابق

حل كعادته الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك وعقيلته بيرناديت بمدينة أكادير، عصر اليوم الاحد 02 غشت 2015، وذلك من أجل قضاء ايام للعطلة والاستجمام.

وقالت مصادر محلية إن المسؤول الفرنسي السابق، الذي يوصف بصديق المغرب الكبير، وجد في استقباله لدى وصوله مطار المسيرة، والي جهة سوس ماسة درعة، عامل عمالة أكادير إداوتنان ونائبة القنصل الفرنسي بالمدينة لكون الاخير في اجازته السنوية، واعتاد جاك شيراك أن يقضي اياما متعددة بعاصمة سوس، حيث يخصص له القصر الملكي بأكادير (المحادي لحي الباطوار) كمقر لإقامته.

وتربط شيراك بالجهة الجنوبية للمملكة علاقة وطيدة، خاصة إقليم تارودانت، حتى أن ساكنة المدينة أطلقت عليه لقب «جاك شيراك الروداني»، حيث يقوم سنويا، رفقة زوجته، بزيارة خاصة لها وخاصة في ذكرى أعياد الميلاد، إذ يحضر القداس الديني داخل الكنيسة الكاثوليكية في حي «أقنيس» في تارودانت.

وكان شيراك قد غادر مدينة أكادير قبل مدة بعد أن قضى بالقصر الملكي المتواجد وسط المدينة مدة نقاهة إثر تعرضه لأزمة صحية. وشوهد في مناطق متعددة بالمدينة وهو يمارس جانبا من حياته الشخصية وخاصة ارتياده المقاهي المنتشرة على طول ساحل المدينة “مارينا”.

تعليقات الزوّار (0)