المنتخب المغربي للفوتسال في مباراة حاسمة يوم غد والإعلان عن قرار يهم ولوج الجماهير …

18 أبريل 2024
بقلم: اكادير انفو
0 تعليق

تنتظر المنتخب الوطني المغرب، ونظيره الليبي، مباراة حاسمة برسم نصف نهائي الدورة السابعة لكأس أمم إفريقيا لكرة القدم داخل القاعة، التي تقام بالرباط إلى غاية 21 أبريل الجاري.

ويدخل المنتخب إلى المباراة وكله عزم على انتزاع بطاقة التأهل للنهائي في مسعى للظفر بلقبه الثالث في هذه التظاهرة القارية المرموقة، وبالتالي ضمان تذكرة العبور لكأس العالم للعبة المقررة في أوزبكستان.

وضمن “أسود القاعة” التأهل إلى المربع الذهبي بعد تصدرهم المجموعة الأولى بالعلامة الكاملة، من 3 انتصارات حققوها على التوالي على حساب منتخبات أنغولا (5-2)، وغانا (8-3)، وزامبيا (13-0).

من جهته، بلغ المنتخب الليبي دور النصف بعد حلوله ثانيا في المجموعة الثانية، حيث جمع 6 نقاط من انتصارين أمام موريتانيا (5-4)، وناميبيا (11-5)، وهزيمة أمام مصر (0-4).

وتطمح النخبة الوطنية إلى مواصلة تقديم عروضها القوية خلال هذه الدورة من كأس أمم إفريقيا لكرة القدم داخل القاعة، التي تخوضها على أرضها وأمام جماهيرها.

وأعلنت اللجنة المنظمة لنهائيات كأس إفريقيا للأمم لكرة القدم داخل القاعة، التي تحتضنها بلادنا إلى غاية يوم الاحد 21 أبريل 2024، أن مباراتي نصف النهائي، اللتين ستقامان يوم غد الجمعة 19 أبريل 2024 ، بقصر الرياضات بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بمدينة الرباط، ستجرى بشبابيك مغلقة، بعد نفاذ التذاكر التي تم طرحها عبر الأنترنيت.

وتؤكد اللجنة المنظمة، لجميع الجماهير، أنها سخرت جميع إمكانيتها من أجل أن تمر عملية بيع التذاكر في أحسن الظروف.

يشار إلى أن المباراة الأولى للدور نصف نهائي ستجمع بين منتخبي مصر وأنغولا، وستنطلق على الساعة الخامسة عصرا، بينما المقابلة الثانية فستجمع بين المنتخب الوطني ونظيره الليبي بداية من الساعة الثامنة مساء.

تعليقات الزوّار (0)