Slider

متابعة تلميذ أقدم على فبركة بلاغ إعلان سنة دراسية بيضاء بالمغرب

أمرت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بخريبكة، اليوم، بتوقيف شاب ومتابعته وفق قانون الصحافة والنشر، على خلفية نشر أخبار زائفة ضمن بلاغ مفبرك ومنسوب إلى وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، من أجل إعلان سنة دراسية بيضاء.

واابتدأت تفاصيل الملف بنشر بلاغ وصف بالعاجل على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والذي يشير إلى إعلان الوزارة المعنية، بموجب القانون والدستور وحالة الطوارئ بسبب وباء كورونا، لسنة بيضاء بالنسبة إلى كافة المستويات الدراسية، سواء بالتعليم الخاص أو العمومي أو التكوين المهني.

وأضافت المصادر ذاتها أنه فور تداول البلاغ بالصفحات والمجموعات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وضعت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي شكاية لدى رئاسة النيابة العامة، لتحيل بدورها الملف على الوكيل العام بالرباط، ومنه على الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

وأسفرت الأبحاث المعلوماتية التي أجرتها المصالح الأمنية المختصة، تضيف مصادر الجريدة، عن تحديد هوية ومكان سكن صاحب الحساب الذي نشر البلاغ، ما دفع عناصر من الفرقة الوطنية للشرطة القضائية إلى الانتقال إلى مدينة خريبكة، وتحديدا إلى مسكن تلميذ يبلغ من العمر 19 سنة، وينحدر من أسرة فقيرة.

وأسفرت عملية التفتيش المنجزة في إطار القضية ذاتها عن حجز بعض الأدوات الشخصية للموقوف، من أجل إخضاعها للمعالجة المعلوماتية، مع وضع صاحبها رهن تدبير الحراسة النظرية، قبل أن يتم تقديمه أمام أنظار النيابة العامة التي قرّرت متابعته بتهم مرتبطة بنشر أخبار زائفة ومفبركة، بناء على قانون الصحافة والنشر، وإحالته على جلسة الحكم طبقا للقانون.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*