Slider

حكم استئنافي يقضي بتخفيض حبس “ميّ نعيمة” من سنة إلى 3 أشهر

خفضت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، اليوم الأربعاء، الحكم الابتدائي الصادر ضد صاحبة قناة على “يوتيوب”، المسماة “مي نعيمة”، من سنة حبسا نافذة إلى ثلاثة أشهر، حيث من المرتقب أن تغادر أسوار السجن في الـ16 من يونيو المقبل.

وكانت النيابة العامة قد تابعت المعنية بالأمر، شهر أبريل المنصرم، بصك اتهام يتضمن “نشر محتويات زائفة بواسطة الأنظمة المعلوماتية، والامتناع عن تنفيذ أشغال أمرت بها السلطة العامة”.

وقد قضت المحكمة ابتدائيا على “مي نعيمة”، البالغة من العمر 48 سنة، بالحبس سنة نافذة، بعد نشرها لشريط فيديو على منصات التواصل الاجتماعي، تنفي فيه وجود وباء كورونا المستجد، وتحرض فيه على عدم تنفيذ توصيات الوقاية والقرارات الاحترازية التي أمرت بها السلطة العامة لتفادي انتشار العدوى.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*