بعد إعادة تهيئة شاملة لهذه المعلمة الثقافية … افتتاح المركب الثقافي الحاج الحبيب بأنزا

أشرف رئيس المجلس البلدي لأكادير، وأعضاء المجلس، وعدد من الممثلين والفنانين، وفعاليات المجتمع المدني على افتتاح المركب الثقافي لحي أنزا بمدينة أكادير، صبيحة يوم أمس الجمعة 14 غشت 2020.

وشرع المركب في فتح أبوابه في وجه ساكنة الحي، وذلك بعد اعادة تهيئة شاملة لهذه المعلمة الثقافية في إطار تدعيم البنيات التحتية الثقافية وتشجيع الطاقات الخلاقة بجماعة أكادير وتحفيز جميع الفاعلين بغية الحفاظ على الموروث والهوية الثقافية للمدينة والإسهام في تنمية كل أشكال الابتكار والإبداع الثقافي والفني، والذي يتضمن مجموعة من الفضاءات الثقافية كقاعة للعروض بكل مرافقها الفنية والتقنية، وقاعة للندوات وفضاء للطفل لتشجيع القراءة و الابداع بالاضافة الى مرافق إدارية.

وفي تصريح لصالح المالوكي، قال هذا الأخير، بأن إعادة تأهيل المركب الثقافي لحي أنزا، هو اعتراف بالدور الذي لعبته هذه المعملة في تاريخ سوس عامة، خاصة وأنها أنجبت العديد من الفنانين والممثلين، في مجالات المسرح والفكاهة والسينما، كان آخرهم سفيان نعومي الفائز بجائزة “ستاند أب”.

من جهتها، اعتبرت نعيمة الفتحاوي المسؤولة على الثقافة بالمجلس البلدي للمدينة، المركب إضافة نوعية للفضاءات الثقافية بالمدينة، ومشيرة لاحتوائه على قاعة للعروض، وتقديم الأعمال الفنية تسع 300 مقعد، كما يتضمن المركب، حسب ذات المتحدثة، فضاءا للأطفال، مجهزا بالكتب بجميع اللغات، واللعب لتنشيط كل ماهو حسي حركي عند الطفل، وقاعة للإجتماع، وساحة ستمكن الفنانين والمهتمين بالثقافة بالالتقاء.

هذا و ينتظر أن يشكل المركب فضاء مواتيا لتنظيم تظاهرات ذات بعد ثقافي وفني، تبرز ما تزخر به المنطقة من مواهب ثقافية وفنية ذات صيت وطني كبير وطاقات محلية واعدة، وكذا الإسهام في النهوض بالفعل الثقافي كرافد أساسي في تشكيل الهوية المحلية  وكآلية للتواصل البناء ،والإندماج الإيجابي والإنفتاح المسؤول على قيم الحداثة والتحضر، ومواجهة تحديات الآنية و المستقبلية.

عن أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*