بالصور والفيديو … السلطات بأكادير زيروا السمطة ومنعوا الناس يكلسوا فحديقة بلفدير حدا الكورنيش …

تمكنت عناصر السلطة المحلية بالملحقة الإدارية الثالثة ( المحيط ) من شن حملة واسعة النطاق  أفضت، نهاية الأسبوع، من منع التجمعات والجلوس بالفضاءات الخضراء لحديقة  بلفدير بشاطئ أكادير حيث منعت السلطات الجلوس على العشب.

وجاء الحملة المدعومة بالقوات  المساعدة وإدارة الشاطئ بأكادير بعدما شهده فضاء الحديقة  من مظاهر الطهي وإشعال الحطب تحت الاشجار وقنينات الغاز، وترك ركام من النفايات بعد تخفيف الحجر الصحي على الساكنة وارتيادها من جديد للفضاءات الخضراء، وهو ما نتج عنه ضرر لحق عشب الحديقة، و شبكة الري بالتنقيط.

هذا، و شهدت الحديقة والفضاء الأخضر الوحيد مؤخرا توافد أعداد كبيرة من الأسر، وهو ما خلف استياءا عارما في أوساط الساكنة ومرتادي الشاطئ مخافة انتشار بؤر جديدة لفيروس كورونا بسبب عدم التقيد بالاجراءات التي توصي بها وزارة الصحة لمنع التجمعات الأسرية في الفضاءات العامة، واحترام وحماية  الفضاءات الخضراء من التلوث بعد ان استعادت طيلة مدة الحجر الصحي حالتها الطبيعية.

وتأتي هذه الإجراءات  في إطار التقيد بالتعليمات و التدابير الصحية التي اتخذتها المصالح الصحية الوطنية والسلطات المحلية والأمنية والمنتخية في إطار  تنفيذ إجراءات حالة الطوارئ والتباعد الإجتماعي.

الحسين شارا

عن أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*