Slider

بإنزكان و أيت ملول … انطلاق الحملات التحسيسية بداء كورونا بالمؤسسات التعليمية

انطلقت حملات التحسيس بوباء كورونا، بمجموعة من المؤسسات التعليمية، بمجموع تراب اقليم انزكان أيت ملول.

وفي هذا الإطار دعا عيدة بوكنين، المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بانزكان أيت ملول، آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، ومدراء المؤسسات التعليمية بالإقليم، إلى عدم الانسياق وراء الأخبار الزائفة، التي يتم ترويجها بقوة، حول وباء كورونا، وما صاحب ذلك من تهويل وتخويف.

وقال عيدة بوكنين، على هامش لقاء موسع، صبيحة أمس الأربعاء، أطره أطباء من مندوبية وزارة الصحة بالاقليم: “اجتمعنا اليوم مع أزيد من 300، بينهم مدراء المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية بانزكان أيت ملول، وممثلي جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، وركزنا على نقطة مهمة، وهي عدم الانصياع مع مايتم الترويج له عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، والاكتفاء بالمصدر الوحيد للمعطيات وهو وزارة الصحة”.

وأضاف ذات المتحدث: “على صعيد المديرية، تم تعيين لجنة يقضة، ستسهر على تتبع كل المعطيات المتعلقة بتطور وباء كورونا، وستقدم كل الدعم والمساندة للمديرين والأساتذة والأستاذات، في مايتعلق بعمليات التحسيس التي انطلقت منذ أول أمس الاثنين بالمؤسسات التعليمية، وتتكون هذه اللجنة من رئساء المصالح بالمديرية وتشمل في عضويتها طبيبة تابعة لمندوبية وزارة الصحة”.

وانخرطت مجموعة من المؤسسات التعليمية في الحملة، من بينها مدرسة ابن النفيس، والاجيال، والتقدم، المناهل، والاعداديات والثانويات ابن النفيس واكادير الكبير والخليل بن احمد والبوشواريين.

مصلحة الشؤون القانونية و التواصل والشراكة بالمديرية

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*