Slider

إلى غاية الخامسة من اليوم الأربعاء 27 ماي …. ارتفاع المجموع التراكمي لمصابي ” كورونا ” بسوس ماسة ومصادر مطلعة تنفي ما تم تداوله حول المصاب رقم 88 ….

نفت مصادر متطابقة ما تم تداوله حول الزيارة الدورية للشاب المصاب بداء كوفيد 19، والذي رفع عدد الحالات المسجلة بجهة سوس ماسة إلى 88 حالة، لمنزل أسرته القاطنة بمدينة كلميم، وذكرت ذات المصادر بأن الشاب لم يزر أسرته منذ بداية مارس المنصرم، كما أنه غادر الفندق الذي كان يعمل به بمدينة أكادير منذ أربع سنوات.

وأشارت مصادر من كلميم، بأن السلطات المحلية بالمدينة، قد انتلقت الى منزل أسرة الشاب بحي تواغيل، حيث أكدت أسرته أنه لم يزرها منذ بداية شهر مارس، ويأتي تحرك السلطات المحلية، وخلية اليقضة الوبائية بكلميم، في إطار المجهودات الرامية، إلى احتواء كل الحالات المشكوك في إصابتها بداء كوفيد 19، خاصة وأن الجهة عرفت ظهور بؤرة بمدينة بيوزكارن قبل أسابيع.

هذا ورفعت حالة الشاب، المقيم بأيت ملول، المجموع التراكمي المسجل بجهة سوس ماسة إلى 88 حالة مؤكدة، وذلك بعد استقرار دام لمدة ثلاثة أيام بالجهة التي سجلت إلى حدود اليوم الأربعاء 88 حالة إصابة مؤكدة، منها 7 حالات منها فارقت الحياة، فيما بلغت حالات التعافي 57 حالة شفاء.

وتتابع لغاية اليوم الخميس 24 حالة  بكل من أكادير وإنزكان  وتارودانت البرتكول العلاجي وهي كلها مستقرة، باستثناء حالتين بقسم الإنعاش بمستشفى الحسن الثاني، مع ترجيح الشفاء التام لمعظم الحالات خلال الأيام القادمة، ومغادرتها الجناح المخصص بالداء، بحلول 10 يونيو المقبل.

وتبغي  جهة سوس ماسة كسب رهان صفر إصابات بكورونا، وهو التحدي الذي لن يتحقق إلا بضرورة اتخاذ جميع التدابير الوقائية، والإلتزام بالحجر الصحي ونصائح السلطات الإقليمية والصحية، لضمان عدم ظهور بؤر وحالات جديدة قد تقلب الموازين.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*