مقرب من رئيس الحكومة : العثماني يرفض استوزار الوجوه المألوفة

54837

كشفت مصادر أن رئيس الحكومة المكلف، سعد الدين العثماني يبحث عن أسماء ذات كفاءة من داخل حزبه من أجل الاستوزار، بعيدا عن الوجوه السياسية المألوفة داخل حزب العدالة والتنمية. الخبر أوردته يومية «الصباح »، في عددها الصادر غدا الخميس.

وتقول الجريدة، نقلا عن وزير سابق عن قيادة العدالة والتنمية، إن العثماني لم يطمئن للنتائج التي أسفرت عنها انتخابا اللجنة الحزبية المكلفة باختيار وزراء العدالة والتنمية، الأمر الذي جعله يكرر في أكثر من مناسبة خلال اجتماعاته مع أعضاء اللجنة نفسها، أو داخل اجتماعات الأمانة العامة التي يرأسها بنكيران «أريد الكفاءات في التدبير والإدارة، ولا أريد وجوها سياسية مألوفة، دون تجربة أو خبرة، وسيرتها الذاتية لا تتناغم ولا تتجاوب مع ما ورد في خطاب دكار ».

وتضيف اليومية، أنه أمام تشبث العثماني بتنزيل خطاب جلالة الملك، بخصوص هيكلة الحكومة والكفاءات، فإن الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية ارتأت تأخير عقد اجتماع الحسم في اختيار الوزراء وترتيبهم، بناء على ما توصلت به من نتائج لجنة اختيار الوزراء التي عقدت اجتماعا لها السبت الماضي بالمقر المركزي للحزب.

واستنادا إلى مصادر من داخل البيت الحزبي لـ «البيجيدي »، فإن العثماني اصطد برغبة الوجوه المعروفة داخل حزبه، بالعودة إلى الحكومة، أو صعود أخرى في الترتيب، دون أن تكون مسلحة بأي خبرة أو تجربة، تماما كما هو الشأن بالنسبة إلى شخص حاز على مراكز متقدمة في الترتيب يدرس مادة التربية الإسلامية.

صعوبة الاختيار 

وبعدما انتهت لجنة اختيار وزراء العدالة والتنمية من مهامها، بدأت أسرارها تخرج إلى العلن، أبرزها أن العثماني ظل يصيح بأعلى صوته «أيها الإخوان والأخوات، رجاء منكم، استحضروا الكفاءات في الاختيار، ولا تنظروا فقط إلى الوجوه السياسية المعروفة ».

عن الحسين شارا

الحسين شارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*