مصدر موثوق : ليس هناك أي توقيف بأكادير في حق كاتب عام وزارة والأخير كان شاهدا في حالة سقوط عرضي ولم يلجأ إلى الهرب …

نفى مصدر موثوق لموقع أكادير أنفو خبر توقيف مسؤول رفيع المستوى تابع لإحدى الوزارات، وأوضحت تعلق الأمر ببحث روتيني عادي من طرف السلطات الأمنية بعدما وجد نفسه، وفق ذات المصادر، في وضعية كان خلالها شاهدا وليس متهما.

وأكد المصدر الموثوق، أن المعني الذي كان رفقة زوجته، بغرفة المؤسسة الفندقية، قبل أن تطلب السيدة ذات المعرفة السابقة بالمسؤول، والمقيمة في غرفة مجاورة لغرفته، الحديث معه بعد ولوجها لغرفته، وأثناء الحديث معها، يضيف المصدر، سقطت عرضيا من شرفة الغرفة، وينفي المصدر محاولة إقدامها على الإنتحار، إلى جانب نفيه أن يكون المسؤول قد لجأ إلى الهروب بعد وقوع الحادثة.

يشار أن الموضوع قد خلف تضاربا في الروايات،  صباح اليوم الجمعة، بعد أن أشيع إقدام السيدة على رمي نفسها من من شرفة الطابق الثالث لغرفة مؤسسة فندقية مصنفة من الدرجة الرابعة بالمنطقة الشاطئية لأكادير، وذلك في محاولة منها إلى وضع حد لحياتها.

الحسين شارا

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*