مجلس جامعة ابن زهر يعقد اجتماعه الأخير بأكادير و يعرض حصيلة عمل سنوات 2015-2016-2017

اجتمع مجلس جامعة ابن زهر يوم أمس الأربعاء، في آخر لقاء يلتئم فيه المجلس الحالي، وقد خصص الاجتماع لعرض عمل السنوات الثلاثة الأخيرة 2015 الى 2017.

وقد همت الحصيلة الحالية التطور المجالي الذي عرفته الجامعة وانتقالها من أربع مدن جامعية إلى ثمانية، مما سمح بحضورها عبر مؤسساتها في الجهات الجنوبية الخمس، واستتبع رفعا نوعيا في الطاقة الاستيعابية بنسبة نمو بلغت 173 في المائة بالقياس إلى ما تحقق من 1984 إلى 2011. 

كما همت الحصيلة تطور الحركية الدولية للأساتذة الباحثين والموظفين التي بلغت 184 سفرية علمية وتكوينية أثرت إيجايا على تنويع الوجهات وإن ظلت الوجهة التقليدية لأوروبا هي المهيمنة (وعلى رأسعا فرنسا). 


وقد كان اجتماع المجلس فرصة لتقديم بعض الاقتراحات التي من الممكن أن تحافظ على ترصيد المكتسبات وتجاوز بعض الإكراهات العالقة، وعلى رأسها التحسين المطرد لنسبة التأطير التربوي والإداري وضرورة مواصلة دعم البحث العلمي، ثم ضرورة الانكباب على الشراكات مع الجهات لتكون الجامعة قاطرة حقيقية مشاركة في التنمية المحلية وفي بلورة حلول استشرافية في التنمية الجهوية.

وقد انصب تدخل رئيس جهة سوس ماسة ابراهيم حافيدي على ضرروة المضي في تطوير العمل المشترك الذي تقوم به الجامعة والجهة في البحث وفي الابتكار، منوها بما أحرزته جامعة ابن زهر من تقدم في السنوات الأخيرة.

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*