عاجل .. إعادة الإنتخابات بأكادير بخصوص مقعد البرلماني حميد وهبي بعد إلغاء الأخير ( + نص قرار المحكمة الدستورية )

unnamed-620x330

كشف الموقع الرسمي للمحكمة الدستورية، عن قرار صدر يوم الاثنين 3 يوليوز الجاري، يقضي بإلغاء انتخاب حميد وهبي عضوا بمجلس النواب، على إثر الاقتراع الذي أجري فـي 7 أكتوبر 2016 بالدائرة الانتخابية المحلية “أكادير- إداوتنان” (عمالة أكادير- إداوتنان)، وأمرت بإجراء انتخابات جزئية بهذه الدائرة بخصوص المقعد الذي كان يشغله، عملا بمقتضيات المادة 91 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

وكان صالح المالوكي البرلماني عن العدالة والتنمية قد تقدم بطعن في انتخاب حميد وهبي عن الاصالة والمعاصرة بسبب استغلاله للرموز الوطنية في الحملة الإنتخابية.

وأكدت المحكمة في منطوق الحكم أن  “هذا المأخذ يتلخص في دعوى أن الأمانة المحلية للحزب الذي ترشح باسمه المطعون في انتخابه، نشرت على صفحتها بأحد مواقع التواصل الاجتماعي بتاريخ   30 سبتمبر 2016 صورة لشبان يرتدون صدريات تحمل رمز الحزب مع صورة كبيرة تتضمن العلم الوطني وشعار المملكة.

واضاف “أن المادة 32 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب، تنص على أنه “يتعين على أصحاب الإعلانات الانتخابية وكذا المؤسسات والأشخاص الذين يقومون بإعدادها وتعليقها وتوزيعها التقيد بأحكام المادة 118 من القانون  رقم 57.11 المتعلق باللوائح الانتخابية العامة وعمليات الاستفتاء واستعمال وسائل الاتصال السمعي البصري العمومية خلال الحملات الانتخابية والاستفتائية، وحيث إن المادة 118 المذكورة، تنص على أن برامج الفترة الانتخابية والبرامج المعدة للحملة الانتخابية يجب ألا تتضمن استعمال الرموز الوطنية، وتبين من الاطلاع على محضر معاينة اختيارية منجز من قبل مفوض قضائي بتاريخ 3 أكتوبر 2016، والمرفق بصور مستخرجة من صفحة الأمانة المحلية للحزب المذكور على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، أن شبانا يرتدون صدريات تحمل رمز الحزب الذي ترشح باسمه المطعون في انتخابه المذكور، وخلفهم جدارية يظهر فيها بوضوح العلم الوطني وشعار المملكة”.

وأكد منطوق الحكم  أيضا “إذا كان المشرع لم يحدد شروط استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في الحملات الانتخابية، فإن المواد المنشورة عبرها، باعتبارها وسائل للتواصل، تخضع للضوابط التي تسري على البرامج المقدمة بواسطة سائر الوسائل المستخدمة في الحملات الانتخابية” و “أن ماينشر على وسائل الدعاية التي تعود إلى الحزب الذي ترشح باسمه المطعون في انتخابه، بالرغم من عدم إشرافه عليها – كما جاء في مذكرة وهبي الجوابية- موجهة للدعاية لصالحه.

decision21-2017

عن الحسين شارا

الحسين شارا

تعليق واحد

  1. ينطبق عليك المثل المغربي لي مسحر مع الدراري اصبح فاطر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*