شاهد يروي السبب الرئيسي لمأساة الصويرة التي أعقبت التدافع

أرجع شاهد عيان حضر لحظة التدافع المميت الذي وقع بعد ظهر يوم أمس الأحد بالسوق الأسبوعي لجماعة سيدي بوعلام بالصويرة، السبب الحقيقي لوقوع الكارثة التي أودت بحياة ما بين 15 ضحية، إلى إشاعة خبر عدم تغطية عدد أكياس المعونة لعدد النساء اللواتي حضرن طمعا في الاستفادة منها وبالتالي فإن من يوجد في آخر الصف لن يكون له نصيب.

المصدر أنه في هذه اللحظة تم الشروع في التدافع، حيث سقطت عدة نسوة وداستهم الأقدام، مما زاد الأوضاع سوءا لتصل إلى الحصيلة الكارثية من الوفيات.

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*