شاب تافراوتي ينتحر شنقا ويترك رسالة مؤثرة لعائلته …

انتحر شاب شنقا، أمس الأربعاء، ضواحي مدينة تفراوت، إقليم تيزنيت، وتم العثور بجانبه على رسالة مؤثرة وجهها لعائلته، يعتذر من خلالها، على تصرفاته بعد إدمانه على المخدرات.

وذكرت مصادر مطلعة، أن الشاب البالغ من العمر 21 سنة، ويتحدر من منطقة افران الأطلس الصغير، كان يقيم بدوار أزرو واضو، بالجماعة الترابية أملن، ويعمل في قطاع الزليج. واختار الإنفراد بنفسه داخل إحدى غرف المنزل، وكتب رسالته الأخيرة، وجهها بالخصوص لوالده يعتذر فيها عن تصرفاته الناجمة عن تعاطيه المخدرات، ليقوم بعدها بشنق نفسه بحبل.

وتم فتح تحقيق في الموضوع بأمر من النيابة العامة، وانتقلت مصالح الدرك الملكي لسرية تافراوت إلى عين المكان لمعاينة الجثة.

وموازاة مع ذلك، تم توجيه الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، قصد إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*