ساحة الأمل بأكادير تحتضن انطلاقا من يوم غد السبت المعرض الجهوي للإقتصاد الإجتماعي و التضامني، والمنظمون يستعرضون حيثيات تنظيم هذه التظاهرة في نسختها الأولى في ندوة صحفية

يراهن مجلس جهة سوس ماسة، بشراكة مع المديرية الجهوية للصناعة التقليدية، على النسخة الأولى للمعرض الجهوي للاقتصاد التضامني والاجتماعي، والمنظم خلال الفترة الممتدة ما بين 9 و17 من الشهر الجاري، على ترسيخ مفهوم الإقتصاد الإجتماعي، والعمل على تبنيه من طرف مختلف االفلاحين والصناع التقليديين والحرفيين…، ممن ينتجون منتوجات، في لقاء مهم يتزامن و قمة المناخ المصغرة بأكادير تزامنا مع القمة العالمية “كلايميت تشانس” (فرصة المناخ)، التي ستحتضها مدينة أكادير بين 11 و13 شتنبر،

واستعرض المنظمون في هذا الصدد، في لقاء صحفي احتضنه مقر الجهة، مساء اليوم الخميس 7 شتنبر، آخر الترتيبات لهذا المعرض، حيث أكد إبراهيم حافيدي، رئيس الجهة، على التوجه العام للمعرض من خلال ترسيخ نموذج اقتصادي قائم على التضامن، وذلك من خلال مقاربة مبنية على أساس التنمية الجهوية، قصد إتاحة الفرصة للعارضين لعرض منتوجاتهم في جو تنافسي تطبعه الشفافية وقادر على خلق الثروة وخلق فرص الشغل ومحاربة الهشاشة.

وأكد رئيس الجهة على أهمية المعرض الأول من نوعه على تسويق منتوج الإقتصاد الإجتماعي من منتوجات محلية ومنتوجات الصناعة التقليدية..، ومشيرا إلى أن هذه المبادرات من شأنها فتح المجال أمام ممتهني هذا النموذج الإقتصادي لتطوير منتوجاتهم، وطرق اشتغالهم.

من جهته أشار المدير الجهوي للصناعة التقليدية بابا الخرشي، إلى أن التظاهرة، التي ستنظم على مساحة تقدر بـ 4000 متر مربع، ستعرف مشاركة عارضين يمثلون مجالات الصناعة التقليدية الفنية الإنتاجية والمنتوجات المحلية والنباتية والعطرية… موزعين على 160 رواقا، وموردا من خلال حديثه أهمية هذه المجالات في خلق الثروة وفرص الشغل و محاربة الهشاشة، معتبرا بأن المعرض،  هو فرصة للتأكيد عن ايمان الجميع بما يختزنه الاقتصاد الاجتماعي  من فرص و امكانيات التعاون االمتجدرة في ثقافتنا الوطنية، و أوضح بأن مجهودات الحكومة منصبة على التعاون مع تعاونيات والمقاولات العاملة في القطاع و مصاحباتها بشتى الوسائل لكي تقوم بدورها كاملا في مسلسل التنمية الشاملة ، وهذا التوجه- يضيف المدير –  يتم ترجمته من خلال مجموعة من التدابير بدء بالتواصل و الانفتاح على جميع الفاعلين وتبني مقاربة تشاركية و التنسيق و التعاون من اجل الارتقاء بهذا القطاع.

وينتظر أن تترأس جميلة المصلي، كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، حفل افتتاح المعرض، ستشهده ساحة الأمل بأكادير، يوم السبت 9 شتنبر ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال.

وسيعرف برنامج المعرض، الذي يتزامن مع احتضان مدينة أكادير لفعاليات قمة المناخ المصغرة للفاعلين غير الحكوميين، خمسة ندوات علمية وتقنية ينشطها أساتذة جامعيون وخبراء في القطاع، تناقش مضمون التحسيس بمقتضيات القانون 112-12 المتعلق بالتعاونيات كما ستناقش تقنيات التسويق وخلق وتدبير المقاولات في الاقتصاد الاجتماعي، إضافة إلى علامة الجودة بقطاع الصناعة التقليدية والسلامة الصحية للمنتوجات المحلية. كما سيعرف المعرض تكريم شخصيات وبعض الفعاليات العاملة بقطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالجهة مع توزيع شواهد المشاركة على العارضين.

عن حسن أكليز

حسن أكليز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*