جهة سوس ماسة …. ماذا بعد تشكيل الحكومة ؟

ce71fc79ca352d2b32f1ec4a44932f4b370

من الواضح أن الرأي العام المتابع للشأن المحلي بجهة سوس ماسة عامة أصبح يتساءل هل ستتغير الموازين بعد تولي ابن المنطقة سعد العثماني رئاسة الحكومة ، بالإضافة الى الدعم من الجهة المقابلة لمواطنه عزيز أخنوش الذي بدوره تمكن حزبه من حصد حقائب وزارية مهمة .

اذا الأنظار الآن ستتجه الى الأقاليم والجهات وبالخصوص ما هو محلي ، جهة سوس والمجلس الإقليمي التي يترئسها حزب التجمع الوطني والذي كما سلفنا ذكرا أنه تمكن من التربع على رأس قطاعات مهمة وهي ” الإقتصاد والمالية-الصناعة والإستثمار-الفلاحة فضلا عن العدل و الشباب والرياضة .

التجموعيين بالجهة كانوا يمنون النفس بهذا الإستوزار المهم وكانت هناك ثقة في الأطر والكفاءات المتوفرة داخل الحزب ، الأمر الذي تحقق بعد ماراطون طويل، لكننا لن نستبق الأحداث فماذا لو أن الوزراء الجدد لم يقدموا شيئا ؟

فهل سنشاهد تغييرا يا ترى بجهتنا المعزولة والمهمشة تماما ؟ أم أن الواقع المرير سيبقى كما هو مألوف عليه … ومادا عن موقعة الجهة على مستوى التنمية والسياسة ؟؟ الآمال معقودة منذ مدة فهل يا ترى نشاهد نورا واشعاعا لجهة ظلت تحت الأنقاض لسنوات ، الأسئلة كثيرة والأجوبة قليلة ومنعدمة و الكل ينتظر فمتى يا ترى ؟

بقلم : السعيد الحسن

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*