ثنائية بشباك إينيمبا النيجيري تفتح الباب أمام حسنية أكادير بدوري مجموعات “الكاف”

انطلق مشوار فريق حسنية أكادير لكرة القدم بدور مجموعات كأس الكونفدرالية الإفريقية بفوز هام، إثر تسجيله هدفين نظيفين في مرمى ضيفه إنيمبا النيجيري، في أولى مباريات هذا الدور، التي جمعت بينهما، مساء يوم أمس الأحد، بملعب أدرار بأكادير.

وطبع التكافؤ دقائق الربع ساعة الأولى من النزال من حيث الاستحواذ على الكرة، مع تفوق عناصر الفريق المغربي في خلق مناورات التهديف، أسفرت إحداها عن إحراز هدف السبق عن طريق كريم البركاوي في حدود الدقيقة 14.

وتواصل المد الهجومي للفريق المغربي خلال دقائق الربع ساعة الثانية من المواجهة، حيث نجح مالك سيسي في هز شباك الخصم بتسديدة قوية في الدقيقة 19، محرزا بذلك الهدف الثاني لـ”غزالة سوس”.

وتحكم لاعبو الحسنية في مجريات المواجهة بشكل جيد بعد هذه الثنائية في شباك إنيمبا، الذي وجدت عناصره صعوبات كبيرة في تهديد مرمى عبد الرحمان الحواصلي، لتنتهي الجولة الأولى بتقدم الحسنية بثنائية نظيفة.

المناورات الهجومية للفريق السوسي تواصلت مع بداية الشوط الثاني بحثا عن زيادة غلة التهديف، إذ كان مالك سيسي قريبا من تعزيز النتيجة في مناسبتين أخريين خلال الدقائق العشر الأولى من الشوط الثاني.

باقي دقائق المواجهة شهدت تراجعا ملحوظا في إيقاع المباراة، حيث ركز رفاق العميد ياسين الرامي، بشكل كبير، على تحصين الخط الخلفي، والحفاظ على ثنائية الجولة الأولى، والبحث عن تعزيز النتيجة بالاعتماد على المرتدات الهجومية، إلى غاية إطلاق الحكم أحمد توري صافرة النهاية بفوز الحسنية بثنائية نظيفة.

متابعة

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*