تيزنيت … كان كينقي السطاح باش يوجد لـ”العيد” قبل ميطيح من ” الضواية “ويكمل الأجل …

عجل سقوط شخص، في عقده الخامس، من منفذ تهوية “ضواية” داخل منزله الكائن بحي السعيدية بمدينة تزنيت، بوفاته على الفور، في حادث وقع يوم أمس الجمعة داخل منزله الكائن بحي السعيدية بمدينة تزنيت.

وتعود تفاصيل الحادث الى كون الضحية، وهو موظف في القطاع الخاص، كان يقوم ببعض الأشغال بسطح المنزل إلى جانب تنقية منفذ التهوية بمنزله، يرجح كونها استعدادا لمناسبة عيد الأضحى، قبل أن يتعرض لحادث سقوط مفاجئ عجَّل بوفاته نتيجة إصابته برضوض خطيرة على مستوى الرأس.

هذا، وحلت بعين المكان عناصر الضابطة القضائية، وعناصر الوقاية المدنية وممثل السلطة المحلية، حيث تم نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الحسن الأول، في انتظار فتح بحث في الموضوع لمعرفة ملابسات وقوع الحادث تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*