ترجيح تأجيل زيارة الملك إلى أكادير بسبب زيارة الرئيس الفرنسي ” ماكرون ” التي أربكت الحسابات

a-33

يرتقب حلول الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالمغرب، يوم الأربعاء المقبل 14 يونيو، وذلك في زيارة رسمية تستغرق يومين.

وعلم الموقع من مصادر متطابقة أن إمانويل ماكرون سيكون مرفوقا خلال هذه الزيارة بزوجته بريجيت، وهي الزيارة الأولى له إلى شمال إفريقيا منذ انتخابه رئيسا لفرنسا قبل شهر.

ووفق المصادر ذاتها فستجمع الزعيم الفرنسي، خلال هذه الزيارة التي ستمتد ليومي 14 و15 يونيو الجاري، سلسلة محادثات مع الملك محمد السادس تتمحور حول العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك في شمال إفريقيا والساحل والشرق الأوسط، على رأسها قضية الوحدة الوطنية، وستختتم هاته الزيارة بمؤتمر صحفي.

يذكر أن المملكة المغربية والجمهورية الفرنسية يتقاسمان وجهات نظر متقاربة بشأن العديد من القضايا الدولية، بما في ذلك استقرار القارة الأفريقية ومكافحة الإرهاب، الصحراء الأطلسي، أول مناسبة وطنية، سيكون أيضا على جدول الأعمال بين الزعيمين. سوف إيمانويل ماكرون استكمال زيارته يوم 15 يونيو مع مؤتمر صحفي.

ويسود الغموض لدى متتبعي الشأن المحلي الأكاديري حول مدى تأثير زيارة ماكرون على الزيارة الملكية المنتظرة لمدينة أكادير، ابتداء من يوم 12 يونيو 2017 الموافق ل 17 رمضان، والتي ستدوم خمسة أيام، لتشير مصادر خاصة بالموقع لإحتمالين أولهما تأجيلها لما بعد مغادرة ماكرون أو استقبال الأخير بمدينة أكادير والحفاظ على نفس البرمجة المقررة مع إضفاء بعض التعديلات، مع تغليب مصادر الموقع للإحتمال الأول.
هذا و تجري الترتيبات لهذه الزيارة على قدم وساق، وتعرف جميع الأجهزة من سلطات محلية وجماعية وأمنية حالة استنفار لتأمين هذه الزيارة على جميع المستويات، بإشراف مباشر لبعض المسؤولين ميدانيا على إنجاز الأوراش التي ستحظى بالتدشين من قبل العاهل المغربي محمد السادس.

وينتظر أن تعرف هذه الزيارة الملكية تدشين مشاريع كبرى ذات الأهمية الإقتصادية والإجتماعية، تتمثل في إعطاء الانطلاقة للبرنامج الجهوي للتسريع الصناعي بأحد الفضاءات يوم 12 يونيو المقبل من خلال تقديم عرض حول برنامج التأهيل الصناعي لجهة سوس ماسة، وتوقيع 7 اتفاقيات تهم بلورة هذا البرنامج.

وخلال يوم الثلاثاء 13 يونيو المقبل سيقوم الملك محمد السادس بوضع الحجر الأساس لبناء مركز صحي بجماعة القليعة، كما سيتم بأكادير تدشين مركز لطب الإدمان على مقربة من مدار القامرة بشارع عبد الرحيم بوعبيد بأكادير .

أما يوم الأربعاء 14 يونيو فسيشرف الملك محمد السادس على وضع الحجر الأساس لمركز لذوي الحاجيات الخاصة بحي تيليلا بأكادير، وبجماعة الدراركة سيقوم الملك بإعطاء الانطلاقة لإنشاء مركز التكوين في مهن البناء.

ويوم الخميس 15 يونيو المقبل، سيقوم الملك محمد السادس بوضع الحجر الأساس للمستشفى الجامعي لأكادير. ويوم الجمعة 16 يونيو المقبل، سيشرف الملك، وهو يختتم زيارته لأكادير، بوضع الحجر الأساس لمركب ديني وإداري وثقافي بحي فونتي بأكادير.

وتجدر الإشارة إلى أن ساكنة اكادير استبشرت خيرا بهذه الزيارة الملكية التي تحظى بها المدينة، وتساهم في الإقلاع الاقتصادي والاجتماعي وتدشين مشاريع تعود بالنفع على الساكنة وعلى أكادير وجهة سوس ماسة.

عن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*