بميناء أكادير … رسو ” ميسترال ” السفينة الحربية الفرنسية والحاملة للطائرات المروحية

حلت السفينة الفرنسية ” بي آش أ ـ إل 9013 ميسترال”، بميناء أكادير، وهي السفينة الحربية الحاملة للطائرات المروحية، وذلك على إثر قيامها بمهمة في عرض المياه الأطلسية المقابلة لبعض بلدان غرب إفريقيا.

وتعتبر هذه السفينة الحربية واحدة من أهم الآليات الضخمة، المتعددة الاستعمالات، التي تتوفر عليها البحرية الوطنية الفرنسية، إلى جانب سفينتين أخريين حاملتين للمروحيات، فضلا عن حاملة الطائرات الفرنسية التي تحمل اسم “شارل دوغول“.

وقال قائد سفينة “ميسترال”، الكومندان فانسون سيباستيان، أنه لأول مرة منذ أزيد من ثمان سنوات ترسو سفينة حربية فرنسية في ميناء أكادير، مسجلا أن هذا الرسو يكتسي طابعا استثنائيا على مستويات عدة.

وأوضح في تصريح صحافي أن توقف السفينة الحربية “ميسترال ” في أكادير يندرج ضمن استمرارية التعاون الغني بين البحرية الملكية المغربية والبحرية الوطنية الفرنسية، مبرزا أن هذا التعاون يتم بطريقة منتظمة، ويتخذ أشكالا متعددة على امتداد السنة.

وذكر الكومندان فانسون سيباستيان، في هذا الصدد بأن سفينة “ميسترال” قامت مؤخرا بعمليتين للتعاون بين البحرية الملكية المغربية والبحرية الوطنية الفرنسية، تمثلت في إجراء تدريبات في شهر شتنبر 2018 بمشاركة الفرقاطة المغربية “ابن عبد الله”، ثم خلال يناير 2019 بمشاركة الفرقاطة “محمد الخامس“.

وأكد المسؤول العسكري الفرنسي، أن هذا التعاون الغني بين البحريتين سيتواصل ويتكثف وذلك بهدف المساهمة في تحسين استتباب الأمن البحري.

للإشارة فإن السفينة الحربية الفرنسية، حاملة المروحيات “بي آش أ ـ إل 9013 ميسترال”، يبلغ طولها 199 مترا، وعرضها 32 مترا، وعلوها 57 مترا، أما وزنها فيصل 21600 طن، ويبلغ عدد أفراد طاقمها 200 شخص.

وتتسع “ميسترال ” لحمل 16 طائرة مروحية، كما تسمح بإقلاع 6 مروحيات في آن واحد، إضافة إلى حمل 110 من المركبات المصفحة.

كما أن السفينة مجهزة بوحدة استشفائية من 69 سريرا، وتتوفر على قاعتين للجراحة، وقاعات للكشف الطبي بالأجهزة.

وهذم مميزات تقنية أكثر عن السفينة :

– السفينة الحربية الفرنسية ميتسرال (L9013) هي من فئة تحمل نفس الاسم وهو ميتسرال التي تضم أيضا السفينة الحربية تونيغي Tonnerre و ديكسمو Dixmude، وتتميز هذه المجموعة بأنها ذات قدرات هجومية برمائية وكذلك بقدرتها على حمل طائرات الهيليكوبتر .

– الميستـرال هي سفينه هجوم برمائي من إنتاج شركة DCNS الفرنسية لبناء السفن وتقوم بالعمليات البرمائية على مساحة تبلغ 2650 متر2 ، توجد حظائر للمركبات والبضائع واماكن اقامة لعدد 450 فرد بتجهيزات الإعاشة للمهام بعيدة المدى، ولكن يمكن استيعاب حتى 700 فرد بتجهيزات الإعاشة للمهام قصيرة المدى، اما حظائر المركبات فيمكنها استيعاب حتى 70 مركبة مدرعة او 40 دبابة او خليط من 13 دبابة + 46 مركبة مدرعة، واخيرا السطح السفلي المائي والذي يحتوي على 4 مركبات خدمات للإنزال مسؤولة عن نقل الافراد والمدرعات والدبابات من السفينة الى الشاطىء .

– كما تعرف وتُصنّف ايضا كحاملة للمروحيات الهجومية حيث ان الطابق أسفل السطح مباشرة يمكنه حمل 16 مروحية ثقيلة او 35 مروحية خفيفة، أما السطح فتبلغ مساحته 5200 متر2 ويمكنه استيعاب 6 مروحيات من كل الأنواع على 6 نقاط هبوط مُوزّعة عليه ويمكن لنقطة الهبوط في المقدمة ان تستوعب مروحيات النقل الثقيل، وأخيرا يوجد مصعدين مخصصين لرفع وانزال المروحيات من وإلى الحظائر والتي تحتوي على ورش مُخصّصة لأعمال الفحص والصيانة .

– كما تعرف أيضا بسفينة الإبرار والقيادة ويأتي تأهيلها للقيادة نظرا لاحتوائها على مساحة 850 متر2 كما يمكن ان تستوعب حتى 200 فردا من أفراد القيادة والاركان للدولة او لعدد من قوات التحالف بخلاف نظام ادارة المعارك والمعلومات البحرية التكتيكية المتطور جدا SETIS وانظمة الاتصال بالأقمار الصناعية مما يُهيأ مناخا متكاملا لأعمال القيادة مشابها للموجود بمراكز القيادة الأرضية .

– كما يطلق عليها ايضآ مستشفى بحري حيث ان أقسام المستشفى منتشرة على مساحة 750 متر2 تستوعب غرفتي عمليات وغرفة أشعة X وقسم خاص بالاسنان وأحدث جيل من الماسحات الاشعاعية و69 سرير طبّي، وأخيرا يمكن تجهيز المستشفى بملاجىء مخصصة للدعم الطبي بما يماثل تجهيز لمستشفى خاص ببلدة بكثافة سكانية 30 ألف نسمة، وهذا التجهيز مخصص للعمليات البرمائية الموسّعة وكذلك العمليات المتعلقة بالانقاذ والاخلاء اثناء الكوارث الطبيعية او الأوبئة .

– تتميز الميسترال بعدة مميزات، حيث تعتبر أحدث السفن الهجومية البرمائية التي ستخدم في صفوف القوات البحرية المصريه قريبآ، وتتميز الميسترال كذلك فى أن لديها قدرات هجومية برمائية عالية، باعتبارها وحدة بحرية متطورة متعددة المهام، وقادرة على التعامل مع مختلف العدائيات والأهداف، ومزودة بمنظومة تسليح قوية قادرة على ردع أية عدائيات من البر أو البحر.

– كما تمتلك منظومة صاروخية متطورة للدفاع الجوى مزودة بأحدث الرادارات الحديثة التي يمكنها كشف الأهداف، والتعامل معها على مسافات بعيدة، والسفينة الواحدة قادرة على حمل 16 مروحية كاملة التسليح، ومزودة كذلك برشاش من لعيار 12.7 ملم.
ومزوده برادار ملاحى متطور، وهوائى اتصالات مع الأقمار الصناعية، ورادار جو أرض، ومنظومة توجيه للأسلحة المختلفة التي تتسلح بها السفينه

– تسليح الحامله :-

* وحدتين لاطلاق صواريخ ميسترال Mistral قصيرة المدى للدفاع الجوي وتتكون كل وحدة من فاذفين للصواريخ ، ويبلغ مدى الصاروخ 6 كم وسرعته القصوى 2880 كم / ساعة .

* 4 رشاشات ثقيلة عيار 12.7 مم .

– المواصفات العامه :-

* السرعة القصوى : 35 كم / ساعة .

* المدى : 10800 كم على سرعة 33 كم / ساعة او 19.8 ألف كم على سرعة 28 كم / ساعة .

* البقائية : حتى 30 يوم .

* الأفراد : 170 فرد أساسي .

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*