بلدية أكادير تكشف عن إجراءاتها لمحاربة المرابد العشوائية ..

مقر بلدية أكادير

أقدمت المصالح الجماعية على الزام الشركة نائلة صفقة تدبير المرابد على توفير تذاكير تحدد الثمن الحقيقي لركن السايارات والدراجات، وحددت هذه التذاكير بالوان مختلفة بين فترة النهار والفترة الليلة مع وضع التسعيرة المحددة في 2 دراهم نهارا و3 دراهم ليلا، مع إلزام حراس المرابد على تقديمها للزبناء عند استخلاص ثمن ركن السيارات أو الدراجات.

وفي هذا الاطار، قال محمد باكيري النائب الأول لرئيس المجلس البلدي لأكادير إنه ” تم الاتفاق مع الشركة نائلة صفقة تدبير المرابد على ضرورة تمكين المرتفقين من تذاكر خدمة ركن السيارات أو الدراجات” مطالبا المرتفقين الحرص على المطالبة بالتذكرة تجنبا لكل سلوك غير قانوني من البعض.

وبالمقابل، عمد بعض حراس المرابد “المزورين” على وضع علامات تحمل عبارة “باركينغ بالمقابل” في شوارع وأمكنة لا تدخل في خانة المرابد المتضمنة بكناش التحلات الخاص بالمرابد التي تم كراؤها من طرف المجلس الجماعي، وكمثال على ذلك تم وضعها بشارع الحسن الثاني وسط المدينة في مكان ممنوع فيه الوقوف تماشيا مع مقرر المجلس الجماعي.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*