بالفيديو والصور … شركة Sud FRACLIM المتخصصة في خدمات التبريد الصناعي تفتتح وحدتها الصناعية الإنتاجية بالمنطقة الصناعية 

احتفلت شركة SUD FRACLIM ( فراكليم الجنوب )، صبيحة يوم أمس الإثنين، بافتتاح وحدتها الصناعية، وذلك بحضور وفد رسمي ترأسه أحمد حجي، والي الجهة، وبمعية رئيس الجهة ومدير المركز الجهوي للإستثمار وشخصيات مدنية وعسكرية، وذلك بمناسبة الذكرى 20 لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه المنعمين، لتكرس بذلك الشركة تميزها وريادتها في مجال التبريد الصناعي وخدمات التهوية والتبريد والتدفئة.

وستساهم هذه المنشأة التي تمتد على مساحة تناهز 2000 متر بمدخل المنطقة الصناعية أليوبوليس، في صناعة بعض التجهيزات الخاصة بالتبريد الصناعي عبر علامة خاصة بالشركة ” AIRMEQ “، فضلا عن تسويق مختلف أجهزة التبريد والتكييف حسب مختلف متطلبات الزبائن ووحداتهم سواء الصغرى منها أو الكبرى، وذلك ضمن استراتيجية الشركة المساهمة في مشروع الإقلاع الصناعي بجهة سوس ماسة، وإنعاش الاقتصاد المحلي والجهوي والوطني.

وناهز  استثمار الشركة في مشروع وحدتها الصناعية، التي شيدت وفق الطراز الحديث، والمعايير الدولية، حوالي 16 مليون درهم، إلى جانب خلق المشروع لحوالي 90 منصب شغل مباشر، وهو ما من شأنه الدفع بعجلة الاقتصاد الوطني.

وسيتيح المشروع، وفق سعيد أحداد، مدير شركة SUD FRACLIM، إلى توفير قطع غيار ومنوجات ذات علاقة بالتبريد الصناعي مصنوعة مائة بالمائة في المغرب، فضلا عن توفير تجربة الشركة في تقديم الأفكار والخبرات، وتقديم آخر الحلول والابتكارات التكنولوجية في مجال التهوية والتبريد والتدفئة.

ويضيف سعيد أحداد، المدير العام للشركة في تصريح لموقع أكادير أنفو، بأن هذه الوحدة الصناعية الخاصة مفخرة للشركة الحريصة منذ بدايتها على بناء علاقة الثقة والجودة مع شركائها وزبنائها  ومورديها في توافق دائم مع متطلبات السوق الوطنية والدولية، خاصة فيما يتعلق بمعايير الجودة التي تعد الشروط الأساسية للتواجد في هذه الأسواق، والتي مكنت الشركة من التتويج الدولي في مجال اشتغالها من خلال عدة مناسبات.

ويعود تأسيس الشركة الى سنة 1998 بمدينة أكادير، وتعتبر من الشركات الرائدة في مجال اشغال التهوية والتبريد والتدفئة، في مسار دؤوب لم تتوقف من خلاله عن توسيع شبكتها بالمغرب، وتقديم خدمات ومنتجات تستجيب لانتظارات الزبناء المغاربة وخصوصياتهم ومتطلباتهم، مما مكن الشركة من الفوز بعدة عروض مؤسساتية كبرى.

الحسين شارا

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*