بالفيديو والتفاصيل … لورا كارسيا كوميز، القنصل العام لإسبانيا بأكادير، تتحدث اللغة العربية في احتفالية العيد الوطني لإسبانيا وتشيد بالعلاقات الثنائية

اختارت لورا كارسيا كوميز، القنصل العام لإسبانيا بأكادير، الحديث باللغة العربية في بداية كلمتها، خلال حفل استقبال نظمته القنصلية بمناسبة عيد إسبانيا الوطني ليلة الجمعة 12 أكتوبر 2018، في احتفال إسباني سنوي بالحضارة والثقافة الإسبانية، والذي عرف حضور وفد رسمي من شخصيات مدنية وعسكرية ترأسه أحمد حجي والي جهة سوس ماسة، إلى جانب شخصيات دبلوماسية.

وأشادت كوميز بمستوى العلاقات التي تجمع المغرب بإسبانيا، ومعتبرة المغرب تربطه علاقات عميقة ومتجذرة بإسبانيا في كافة الحقول السياسية والاقتصادية والاجتماعية، والتي ستظل وفق المتحدثة قائمة ومتطورة وتسير نحو الأمام وعبر التاريخ المشترك.

وأكدت القنصل، قبل الإستماع للنشيدين الوطنيين الإسباني والمغربي، على استمرارية العلاقات بين المغرب وإسبانيا، والعمل يدا في يد في مواجهة التحديات الحالية، ومنها الأمنية والمتعلقة بمحاربة الإرهاب والمافيا والحد من الهجرة السرية. 

 هذا وقد باشرت لورا كارسيا كوميز مهامها كقنصل عام جديد لإسبانيا بمدينة أكاديرمنذ أزيد من سنة ونصف، خلفاً للسابقة ليير لزانو مانديا، التي غادرت منصبها بعد ثلاث سنوات من العمل بمدينة أكادير.

وسبق للقنصل الجديد أن مارس مهاما دبلوماسية بصفتها مساعدة في مكتب وزير الشؤون الخارجية والتعاون سنة 2004، لتعين بعدها كممثلة دائمة لإسبانيا بالأمم المتحدة بسوسيسرا، قبل أن تلتحق بالعمل الديبلوماسي بسفارة إسبانيا ببراتيسلافا عاصمة دولة سلوفاكيا، لتعين لاحقا كقنصل عام بمدينة أكادير.

الحسين شارا 

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*