بالفيديو والتفاصيل … خشوع وبكاء في ليلة الختم بمسجد الحسن الثاني مع الشيخ عمر القزابري

kzabri_180617

استطاع الشيخ عمر القزابري، أمس السبت، جمع قرابة ربع مليون مصل في ليلة ختم القرآن الكريم، في مسجد الحسن الثاني في الدارالبيضاء.
وعاش محيط مسجد الحسن الثاني، ليلة أمس، حالة استنفار، إذ تجندت مختلف المصالح الأمنية خوفا من أي انفلات محتمل داخل المسجد، وخارجه.

وشرع المصلون في الوصول إلى المسجد، الذي يتسع لحوالي 25 ألف مصل دقائق قليلة بعد موعد الافطار من أجل الظفر بمكان قريب من الشيخ القزابري، فيما اختار بعض المصلين تناول وجبة الافطار في المسجد.
وجاء عدد من المصلين من مدن مجاورة لمدينة الدارالبيضاء كمدينة الجديدة، وسطات، والرباط للصلاة وراء القزابري، الذي يفضل ختم القران باكرا، قبل ليلة القدر، من أجل السفر إلى السعودية لأداء مناسك العمرة.

وكان قد تم تعيين القزابري إماما للمصلين بصفة مستمرة في مسجد الحسن الثاني في رمضان 1425، ونتج عن ذلك إقبال متزايد للمصلين الباحثين عن الخشوع، والتعبد بالاستماع إلى القرآن، وتدبره.

عن الحسين شارا

الحسين شارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*