بالفيديو والتفاصيل … بشرى الضو تختار zao make up لتتجمل بمعرض “كوسمتستا” والعلامة العالمية التي تسوقها شركة أكاديرية تطلق مجموعة من العروض الخاصة 

 

خصصت  zao cosmetiques maroc ، والتي يتواجد مقرها الرئيسي بالمغرب بمدينة أكادير، مجموعة من خبراء وخبيرات التجميل، لتقديم كافة التوضيحات والمعلومات الخاصة بمختلف المنتجات التجميلية ذات المكونات الطبيعية، التي توفرها الشركة، إلى جانب تقديم نصائح مجانية حول التجميل الأفضل والأنسب لمختلف أنواع البشرة، بحضور أندريا بلانكا الخبير الدولي في تجميل مشاهير الفن والسينما.

وجاءت مبادرة الشركة العالمية االرائدة في مجال المنتوجات التجميلية ذات المكونات الطبيعية، خلال مشاركتها بمعرض “كوسمتستا”، والذي انطلق منذ يوم السبت 13 إلى الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 بفضاء المعارض بالدار البيضاء، و بحضور عدد كبير من الفنانات ونخبة من نجمات الموضة و الجمال بالمغرب، وأسماء نسائية بمجموعة من المجالات، منها الإعلامية بشرى الضو والتي حضرت للتعرف على ما استجد في عالم مستحضرات التجميل بالمغرب بفضاء الشركة، وتم تجميلها من طرف أندريا بلانكا الخبير الدولي في تجميل مشاهير الفن والسينما.

وأعلنت الشركة من خلال المعرض مجموعة من العروض الخاصة بمختلف المنتجات، والتي تستمد مكوناتها من مواد استخدمتها بالمغربيات، والمستوحاة مما تنتجه أرض المغرب من مواد طبيعية متنوعة، لتتخذها الشركة كمكونات أساسية للتجميل والتبرج الطبيعي في شكل جديد ومدروس وفق مواصفات علمية دقيقة، تمر عبر إخضاع مختلف المكونات الطبيعة للمراقبة تمتيعا للمرأة بالأمن والكفاءة ومتعة الإستخدام.

وتمكنت مستحضرات ” زاو ” ال 169، والمحفظة باعتبارها منتوجات تجميلية ذات مكونات طبيعية، من السير بخطى تابثة منذ الإعلان عنها سنة 2012 بفرنسا، مما مكنها من نيل ثقة العملاء و النساء ب 45 دولة، بهدف وحيد هو جمال المرأة المحافظة على بشرتها، وسهولة حصولها على إطلالة متألقة صحية بخطوات بسيطة و سهلة الإستخدام و بفترة زمنية محدودة، ورونق يدوم لمدة طويلة.

يشار أن جميع مستحضرات ماركة ” زاو ” تخضع لمعايير صارمة من الجودة في الإنتاج، بمختبر خاص معترف به بإيطاليا، مع احترام البيئة والطبيعة في تصميم وتغليف كافة المستحضرات بطريقة مبتكرة وفريدة.

وقال الدكتور أكرم الكدرور، مدير فرع الشركة بشمال بإفريقيا، إن الشركة قررت الاستثمار في المغرب لما يزخر به من مواد طبيعية متنوعة لا يمكن إيجادها في مناطق أخرى، خاصة الأركان، الذي تضاعف الطلب العالمي عليه من طرف الشركات المصنعة لمستحضرات التجميل لما يتوفر عليه من فوائد تجميلية، وأيضا في ظل التوجه الاستهلاكي الجديد الذي بات يفضل المستحضرات ذات الأصل العضوي على تلك التي يدخل في مكوناتها مواد كيماوية.  

وأضاف الكدرور، في تصريح لقناة الثانية، إن الإمكانيات التي يتوفر عليها المغرب وجودة مؤهلاته الطبيعية، فضلا عن خبرة موارده البشرية والآفاق الواعدة للقطاع، كانت من العوامل التي أقنعت الشركة في افتتاح أول فرع لها بإفريقيا بالمغرب، وبالتحديد مدينة أكادير، المعروفة عالميا بإنتاجها لزيت الأركان الذائع الصيت.

وتابع أن Zao Make Up التي تأسست سنة 2012 بفرنسا تستوحي منتجاتها مما تنتجه أرض المغرب من مواد طبيعية متنوعة، استخدمتها النساء المحليات على مر السنين، وهي المواد التي يقول إن الشركة أدخلتها ضمن مكونات مستحضراتها، مضيفا أن الأخيرة تخضع لمعايير صارمة من الجودة في الإنتاج، في مراعاة تامة مع شروط احترام البيئة والتنمية المستدامة. 

الحسين شارا

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*