بالفيديو … السلطات المحلية بأكادير تحطم قوارب الموت غير المسجلة بالميناء

أقدمت سلطات ميناء أكادير على تحطيم عدد من مراكب الصيد التقليدي، والمعتبرة مراكب صيد غير قانونية متواجدة بميناء المدينة.

وحسب شريط فيديو، فإن الحملة تستهدف قوارب الصيد التقليدية غير المسجلة والتي لا تتوفر على وثائقها القانونية بميناء أكادير، والتي أصبحت تستعمل بشكل متزايد من طرف مافيات الهجرة السرية.

وكانت صحيفة “كادينا سير” الاسبانية بجزيرة الكناري، ذكرت أن التحقيقات مع  مهاجرين سريين، انتشلتهما سلطات جزر الكناري، كشفت عن طريقة رحلتهم وعبورهم للضفة الأخرى. وأكدوا، خلال التحقيق،  أنهم استقلوا  قاربا رفقة مهاجرين آخرين ونزلوا في مكان ما في الجزيرة. وهكذا انتهت التحقيقات مع المهاجرين من طرف السلطات الاسبانية. قبل أن تفجر فتاة من أكادير معطيات جديدة عن القضية.

وأكدت الصحيفة، أنها تلقت إخبارية من فتاة من أكادير، شاهدت صورة للزورق الذي قدم عبره المهاجرين.

وتقول الفتاة المسماة “كاتي عدنان”، أن الزورق في ملكية زوج شقيقتها وقد فوجئ بسرقته، ولم يكن يعلم وجهته حتى ظهر في الفايسبوك مرافقا لقصة الهجرة”.

وأوضحت الشابة، أن الشخصين سرقا القارب، وهما معروفين لدى العائلة، ولم يرافقهم أحد في هجرتهم. بل سرقوا القارب وهاجروا لوحديهما.

وقالت وسائل الإعلام أن هذه هي المرة الأولى خلال عشرين سنة من وصول قوارب الهجرة لإسبانيا، التي تكشف فيها وسائل التواصل جريمة سرقة مصاحبة للهجرة.

تصريح الفتاة، كانت قد أكدته الوقائع، بعد أن لفظت امواج البحر بشاطئ أنزا قبالة الباب السفلي لثانوية أنزا مؤخرا قاربا معد للهجرة، وهو نفس القارب المنشور في الفايسبوك والتي تقول الفتاة أنه تمت سرقته من ميناء أكادير، ليلا قصد استغلاله للقيام برحلة للهجرة السرية.

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*