الإتفاق على انتخاب أمين عام حزب الإستقلال غدا صباحا بعد توافق ”نزار بركة” و ”حميد شباط” على تصفية الأجواء وإتمام أشغال المؤتمر والاستقلاليون يرفعون شعار ”تحية نضالية للقيادة الاستقلالية”

 اتفق أعضاء حزب الإستقلال من المؤتمرين والمؤتمرات على جميع التعديلات المقترحة في لجنة القوانين والتي انطلقت أشغالها صبيحة هذا اليوم وكان يرتقب أن يقع خلاف بين الاستقلاليين والاستقلاليات حول رفض بعض القوانين المقترحة، وذلك في ختام المؤتمر الوطني السابع عشر لحزب الإستقلال مساء يومه السبت 30 شتنبر2017.

وفي ذات السياق اتفق الاستقلاليون والاستقلاليات بمن فيهم من التيارين المتنافسين على إتمام المؤتمر في أحسن الظروف وعكس الصورة الحسنة عن حزب علال الفاسي خلافا لما وقع ليلة أمس والذي قد يعكس صورة سلبية عن الحزب والمشهد السياسي المغربي عموما.

هذا وقد صعد منصة المؤتمر المرشحان لسباق الأمانة العامة لحزب الإستقلال خلال الولاية المقبلة ”حميد شباط”’ و ”نزار بركة” مؤكدين على أن منافستها لا تدل على نزاع داخلي أو انقسام أو انشقاق كما يريده البعض من خارج حزب الإستقلال ، وألقى ”عبد القادر الكيحل” كلمته خلال تلك اللحظة والتي تجمع حولهما الاستقلاليون وهم يرفعون شعارا واحدا ”تحية نضالية للقيادة الاستقلالية” وتعرف القاعة في هذا اللحظات نوعا من الهدوء وتصفية الأجواء على أمل التصويت على الأمين العام الجديد لحزب الاستقلال صبية يوم غد.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*