اقتحام باحات المسجد الأقصى والإعتداء على المصلين من طرف شرطة الإحتلال الإسرائيلي

resize (3)

عملت عناصر من قوات الإحتلال الخاصة، اليوم الأحد، على اقتحام ساحات المسجد الأقصى عبر باب المغاربة، والإعتداء على المصلين في المسجد القبلي تزامنا مع اقتحامات المستوطنين للمسجد.

وقالت دائرة الأوقاف الاسلامية في القدس إن قوات خاصة اسرائيلية اقتحمت منذ ساعات الصباح الباكر باحات المسجد الأقصى وانتشرت فيها وفرضت حصارا على الجامع القبلي.

وأضافت الدائرة في بيان لها، أن مجموعة من المتطرفين اليهود اقتحموا باحات المسجد الاقصى من جهة باب المغاربة في الوقت الذي انتشرت قوات الشرطة الخاصة في باحات الأقصى.

وتصدى المصلون لاقتحامات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى بالتكبير فيما حطمت شرطة الاحتلال اقفال المسجد القبلي واعتدت على المصلين برشهم بغاز الفلفل واعتقلت شخصين من المعتكفين الأجانب.

من جانبها قالت وسائل اعلام إسرائيلية إن شرطيا اسرائيليا أصيب في رأسه خلال العراك بالأيدي بين المصلين وافراد شرطة الاحتلال.

وكانت شرطة الاحتلال الإسرائيلي عرقلت فجر اليوم دخول وجبات السحور للمصلين في المسجد الأقصى تحت حراسة مشددة من شرطة الاحتلال.

يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أعلن مساء أمس السبت منطقة (باب العامود) “منطقة عسكرية مغلقة” يمنع التنقل فيها او فتح المحال التجارية القريبة منها.

ووجه نتنياهو خلال اجتماع عقده عقب عملية استشهد فيها ثلاثة شباب فلسطينيين وقتلت خلالها مجندة اسرائيلية بتشديد الحراسة في القدس وخاصة في منطقة باب العامود.

وكالات

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*