ابن العاصمة العلمية للمملكة المغربية عادل العامري ” يحصل على الدكتوراة الوطنية في علوم التسيير بسوس العالمة تحت عنوان ” مالية الكربون تحت اختبار التدبير المسؤول : الإستراتيجية ، الهيكل و الأداء ” بجدارة و استحقاق

15822620_10154368396058717_1386871986468368288_n

بالمدرسة الوطنية للتجارة و التسيير جامعة ابن زهر أكادير حلق إبن مدينة فاس عادل العامري المزداد سنة 1986 عاليا ، حيث ناقش أطروحة دكتوراه التي حصل عليها بجدارة و استحقاق ، وقد كان موضوعها والذي يندرج في إطار الكوب 22 يتمحور حول ” مالية الكربون تحت اختبار التدبير المسؤول : الإستراتيجية ، الهيكل و الأداء ”   ، و التي أشرف عليها ثلة من كبار  البحث العلمي سواء داخل الوطن  الحبيب أو نظيرتها فرنسا (8 أعضاء ) ، و نذكر منهم على سبيل المثال لا للحصر الدكتور رشيد بوتي و الدكتور حسن بليهي من المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بأكادير ثم الدكتور الحسين أبودرار و الدكتور مصطفى بنكريش من كلية العلوم القانونية و الإقتصادية و الإجتماعية بأكادير و الدكتور لحسن المسكين من المدرسة العلي للتكنلوجيا بأكادير والدكتورة فاطمة عريب من  كلية العلوم القانونية و الإقتصادية و الإجتماعية بمراكش والدكتورة فلورانس غودان والدكتورة إيزابيل بوردون من مدرسة البوليتكنيك من جامعة مونبليه بفرنسا. و حصل على الدكتوراه بميزة مشرف جدا مع تنويه من اللجنة المشرفة ، وذلك يوم الخميس  29 من شهر دجنبر 2016 المنصرم

إبن جهة فاس مكناس و بالضبط فاس أبى إلا أن يكون مفخرة  للوسط الشمالي و لسوس ماسة عموما ، و يبصم في عالم المعرفة بأحرف من ذهب ، كيف لا و أن قلة قليلة من أبناء هذا الوطن الحبيب يحصل على هذه الدرجة العلمية عموما ، و في الموضوع الذي حصل فيه على الدكتوراه بحسب تعبير أحد أعضاء اللجنة

عادل العامري يحكي ل”أكادير أنفو” عن مساره الدراسي الذي بدأه بمدرسة المسيرة الخضراء  لينتقل بعد ذلك إلى إعدادية الأدارسة ومن ثم الثانوية التقنية طريق صفرو بفاس حيت حصل فيها على شهادة الباكالوريا سنة 2005 بشعبة العلوم الإقتصادية تابع مشواره الدارسي بعد ذلك حتى حصوله على شهادة الماستر المتخصص في تدبيرالمشاريع وهندسة التجديد خلال الموسم الدراسي2009/2010 بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بفاس ، واصل كلامه مردفا بالحديث عن إحساسه ، حيث عبر عن فخره الكبير بعد تحقيق هذا الهدف بالرغم من العراقل التي كانت بالنسبة له مجموعة من الحوافز لتحقيق المراد ، و قد حصل على منحة الإمتيازمن المركز الوطني للبحث العلمي والتقني بالرباط  ، علاوة على ذلك فقد كشف لنا عن وجهته المستقبلية بعد هذا الإنجاز بتأكيده على أنه سيواصل البحث العلمي بجامعة ابن زهر ، وفي الأخير وجه رسالة خاصة إلى كل زملائه بقوله حرفيا ” عليكم بالمثابرة و الجهد و الصبر لتحقيق أهدافكم و الوصول إلى مبتغاكم ، لا تجعل من العراقل أسباب ثوقف مسيرتكم

15823042_10154368964548717_6484263319290583602_n 15823231_10154368409178717_1348032583282202963_n 15822620_10154368396058717_1386871986468368288_n 15781286_10154368570138717_670659235532304164_n

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*