أولمبيك الدشيرة ينهزم في عقر الدار أمام ضيفه الرجاء والسلطات الأمنية تربح التحدي بعد تخوفات من وقوع انفلاتات

استطاع فريق الرجاء البيضاوي فرض سيطرته على مجريات المباراة التي جمعته، مساء اليوم الأحد، بنادي أولمبيك الدشيرة، تمكنا من هزيمته في عقر الدار بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، وذلكفي إطار إياب كأس العرش والذي جرت أطواره بملعب أحمد فانا بمدينة الدشيرة إحدى حواضر اقليم إنزكان.

وشهد الشوط الاول من المباراة توقيع كل من اللاعبين محمود بنحليب وزكرياء حدراف لهدفي السبق، قبل أن يصل شباك الفريق الضيف للمرة الثالثة مسجلا بذلك تقدما بـ3 أهداف مقابل صفر من تسجيل الهداف العائد لأحضان الرجاء محسن ياجور، قبل أن يتم طرد أحد لاعبي الدشيرة مما صعَّب المأمورية على أهل الدار في تدارك النتيجة.

وفي الوقت الذي كان فيه الجمهور الغفير للفريقين ينتظر صافرة الحكم لإنهاء المباراة، حصل أبناء المدرب جريندو على ضربة جزاء ترجموها إلى هدف، قبل أن يعود لاعبوا الرجاء لمداعبة الشباك مسجلين الهدف الرابع من توقيع عصام الراقي، منهين بذلك اللقاء بـ4 أهداف مقابل 1، ليتأهل الرجاء للدور المقبل.

من جانب آخر، تمكنت السلطات الأمنية من تأمين المباراة من جميع المناحي بعد اجتماعات ماراطونية سابقة بين كل المصالح، إذ لم يسجل أي إنفلات يذكر، فيما استحسنت ساكنة المنطقة الجو الرياضي الذي طبع اللقاء قبل وأثناء وبعد نهايته.

عن الحسين شارا

الحسين شارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*