أكادير .. نقابة تدخل على خط توقيف عامل إنعاش وطني و مستشار جماعي عن الحزب المسير يوجه رسالة مفتوحة إلى المالوكي ويدعوه لفتح تحقيق

نشر المستشار الجماعي عن حزب العدالة و التنمية، سعيد ليمان، عبر حسابه الفايسبوكي، رسالة مفتوحة إلى رئيس المجلس الجماعي لأكادير، الذي ينتمي للحزب نفسه، و ذلك على خلفية توقيف هذا الأخير لعامل الإنعاش الوطني المسمى : مصطفى أنضام، و سائله عن الأسباب التي لم تجعل رئيس المجلس يقوم بالبحث في ما أسماه ب”الجمعة الأسود”، و يقول نص الرسالة كما توصل بها موقع أكادير أنفو

سيدي الرئيس : بلغ إلى علمي أنكم قمتم بتوقيف عامل الإنعاش المسمى مصطفى أنضام على خلفية ما وقع يوم الجمعة الأسود الماضي و الذي شهدت بعيني جزءًا كبيرًا من أحداثه. إنتظرت أن تقوموا ببحث في أسباب و مسببات ما وقع يومها لتقفوا على مكامن الخلل داخل الإدارة و في قطاع عمال الإنعاش و لكنكم تسرعتم و قمتم بطرد عامل دون علاج الداء الحقيقي للمشكل. هل تعلموا سيدي أن القاعدة تقول أن “الوقاية أفضل من العلاج”؟ لماذا فكرتم في العلاج و البتر قبل أن تخطوا أي خطوة في طريق الوقاية؟ الوقاية سيدي هي محاربة الفساد داخل موظفي الإدارة، أولائك الموظفين الذين يقتاتون من عرق جبين الضعفاء من عمال الإنعاش، الذين يقتطعون لهم من أجورهم بالدرهم و الخمسين درهم. أولائك المتلاعبون ببطاقاط الإنعاش، أولائك الذين يستفيدون من أكثر من بطاقة واحدة… ماذا فعلتم لتصحيح الوضع و حماية الحلقة الضعيفة في إدارتكم؟ و إذ طردتم أحد عمال النظافة اليوم، فإنني أعلن تضامني معه لا لكونه تشاجر مع نائبكم و لكن لكونكم فضلتم مواجهة الضعيف النقي و عدم وضع يدكم في ملف الموظفين القذر. و لي عودة إلى الموضوع. لن أقدم تحيتي حتى يعالج المشكل بعدل.

سعيد ليمان : مستشار جماعي بأكادير عن حزب العدالة و التنمية الحزب المسير للجماعة

هذا وارتباطا بالموضوع نفسه أصدرت انعقد المنظمة الديمقراطية للشغل بلاغا في الموضوع نورده كما تم التوصل به :

انعقد بمقر المنظمة الديمقراطية للشغل يوم السبت 08 يوليوز 2017 على الساعة السابعة مساءا اجتماع تحت إشراف السيد محمد النحيلي عضو المكتب التنفيذي و الكاتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للجماعات المحلية و بحضور كاتب الاتحاد المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل بإقليم أكادير و أعضاء المكاتب النقابية للجماعة الترابية لأكادير خصص لتدارس موضوع احتجاز عامل إنعاش بمكتب تابع لمصلحة النظافة و الاعتداء عليه بالضرب و الشتم من طرف العون المتقاعد المدعو حسن أعطار و بعد تلقي إفادات العامل المعتدى عليه و شهادة الحاضرين بعين المكان و بعد الوقوف على خطورة هذا التصرف الأرعن الذي يتنافى مع القوانين و التعهدات في مجال الحريات و حقوق الإنسان .

و عليه فان الاتحاد المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل بأكادير انطلاقا من الدور المنوط به في الدفاع عن مصالح العمال و حمايتهم ، من أجل إقرار الحقوق و الحريات و إرساء دعائم دولة الحق و القانون .

و أمام هذا الإجهاز الكبير على الحقوق و المكتسبات فان الاتحاد المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل بأكادير يعلن مايلي :

  • إدانته الشديدة للاعتداء الذي طال المناضل النقابي و هو يمارس حقه المكفول بمقتضى الدستور .
  • استنكاره تشبث رئيس قسم البيئة و جودة الحياة بالجماعة الترابية لأكادير باستمرار حسن أعطار بمصلحة النظافة رغم إحالته على التقاعد و استمرار استئساده و اهانته عمال النظافة دون وجه حق بتصرفاته الرعناء التي تسيء إلى الجماعة الترابية و هو أمر يبدو أنه مازال عصي الفهم و الاستيعاب .
  • مطالبته الجماعة الترابية لأكادير بصرف أجور عمال الإنعاش عبر حساب بنكي أو بريدي قصد وضع قطيعة مع الممارسات الدنيئة أثاء صرف الأجور ، و كفال حمايتهم من حوادث الشغل طبقا للمساطر القانونية و المواثيق الدولية ، و ذلك لصيانة كرامة عمال الإنعاش بالجماعة الترابية .
  • مطالبته السيد رئيس الجماعة الترابية لأكادير التسريع بعقد لقاءات مع ممثلي المكتب النقابي المحلي للمنظمة الديمقراطية لعمال الإنعاش بالجماعة الترابية لأكادير و أعضاء المكتب النقابي لموظفي الجماعة الترابية .
  • استعداده للدخول في اعتصام مفتوح في حالة تمادي و استمرار المكتب المسير للجماعة في تعنته و عدم استجابته للمطالب المشروعة لعمال و عاملات الإنعاش ، و سيتخذ هذا الشكل النضالي مباشرة بعد طرد أو إلحاق أي ضرر بأي عامل أو موظف داخل الجماعة بسبب انتمائه النقابي .

                                          الكاتب العام المحلي


										
					
									

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*