أكادير … ( + فيديو ) أخصائيون وصيادلة يطالبون بالتغطية الصحية الشاملة لداء “الهيموفيليا“

18034683_1805832512763995_1112140310_n

 طالب  مختصون  وصيادلة  في لقاء عقد  يوم السبت 15 أبريل الجاري، بأحد القاعات الخاصة بأكادير بتعميم التغطية الصحية لمرضى الهيموفيليا، باعتبار أنهم يحتاجون إلى تغطية صحية شاملة، ليتمكنوا من الولوج إلى العلاجات، أمام غلاء الأدوية .

 وفي هذا السياق قدمت الدكتور زكية هيدان، تخصص أمراض الدم في اللقاء ، عرضا حول المرض و التقدم العلمي وإكراهات  العلاج   ،  مشيرا أن  الإحصائيات الحالية   تشير إلى  وجود أكثر من  100  حالة من المصابين بالهيموفيليا  بأكادير لوحدها ،  ونحو  3 آلاف  مصابين بالداء في المغرب،  مع تسجيل عدد ضئيل من الأطباء الاختصاصيين في المرض.

من جانبه دعا الدكتور أكرام صيدلي إلى إطلاق حــمــلة وطنية للتوعية عن الــهيــمــوفــيــلــيــا  بهدف توعية المجتمع من المرض و تسليط الضوء على المعاناة والصعوبات التي يواجهها المصابون دعيا إلى الوقت نفسه  إلى  تعميم التغطية  الصحية  للمصابين الذين لا يتوفرون عليها ، وأضاف في كلمته  “إن هاجسنا كصيادلة  أن يعيش الانسان بكرامة مع عيش كريم  بعدما ولجوا عدد منهم عالم الإعاقة مبكرا بسبب المرض، ما يجعلنا في حاجة ماسة  إلى تعاون مختلف الأطراف.

 وفي سياق متصل  أشار  الدكتور أعروش  إلى الجانب النفسي للمريض و معاناة مصابين بالهيموفيليا ، و أكد على ضرورة قيام توفير  الرعاية الطبية الشاملة لمصابين بالهيموفيليا و العلاج المفروض لمساعدتهم على عيش حياة طبيعية و عادية بدون مخاطر. 

يشار أن هذا  الملتقى الوطني الأول نظمته الجمعية المغربية لمساعدة المصابين بداء الهيموفيليا بسوس وبشراكة مع جمعيات أخرى في الميدان و تخلله فقرات فنية وموسيقية فضلا عن تلاوة توصيات منطبقة عن اللقاء

إبخاسن يعقوب

عن الحسين شارا

الحسين شارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*