أكادير … ظهور الفتاة المختفية من أمام مؤسسة تعليمية وهذه اخر معطيات الحادثة …

ينتظر أن تعرض الطفلة المختفية منذ يوم الإثنين الماضي، على الخبرة الطبية اليوم الجمعة، وذلك بعد ظهورها ليلة أول أمس الأربعاء، ورجوعها إلى منزل أسرتها التي  ظلت تبحث عنها بعد اختفائها.

وتعود تفاصيل رجوعها المفاجئ، وفق مصادر موقع أكادير أنفو، إلى بعثها لرسالة نصية عبر تطبيق الواتساب إلى والدتها باستعمال هاتف إحدى الفتيات المتواجدات من مقر سكنها بحي السلام، قبل أن تنتقل العائلة للقائها وإرجاعها لمنزلها.

وأكدت مصادر موقع أكادير أنفو سلامة الفتاة الجسدية، وعدم تعرضها لأي اعتداء كيفما كان نوعه، مرجعة اختفاءها لظروف نفسية مرتبطة ببدء فترة المراهقة، فيما تستمر السلطات الأمنية في تحرياتها المعمقة بخصوص الحادثة التي شهدها جوار المؤسسة الخاصة المجاورة لشارع الجيش الملكي.

هذا وقد سبق للفتاة، البالغة 12 سنة،أن اختفت منذ عشية الإثنين 01 أكتوبر 2018، بعد أوهمت عائلتها بدراستها عشية يوم الإثنين، لنذهب إلى المؤسسة الخاصة رغم عدم ارتباطها بأي حصة، قبل أن تفاجأ العائلة بعدم رجوعها عند الساعة السادسة بمنزلها.

ورجحت مصادر الموقع حضورها لجوار المؤسسة، رفقة أحد القاصرين، والذي تم التعرف عليه وأكد لقاءه معها إلى غاية السادسة قبل أن يفارقها، فيما تجهل معطيات حادثة الإختفاء وتضارب المعطيات بين التغرير بها أو اختطافها قصرا.

الحسين شارا

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*