أكادير … طن و630 كيلوغراما من مخدر الشير يقع في يد السلطات الأمنية بعد توفير ” الديستي ” لمعلومات


أوقفت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير، بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح يوم أمس السبت 14 شتنبر الجاري، شخصين يبلغان من العمر 41 و49 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في مجال الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وقد أسفرت عمليات البحث والتفتيش المنجزة في إطار هذه القضية، عن حجز سيارة نفعية محملة بما مجموعه طن و630 كيلوغراما من مخدر الشيرا، بالإضافة إلى مبلغ مالي يشتبه في كونه من عائدات الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.
وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد الامتدادات المحتملة لهذه الشبكة الإجرامية سواء على الصعيد الوطني أو الدولي.

ويأتي إجهاض هذه العملية، في إطار الجهود المكثفة والمتواصلة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لمكافحة ظاهرة الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*