أكادير .. تجديد الثقة في أعضاء مكتب سوس ماسة مبادرة لقروض الشرف وهذا ما تمنحه الجمعية …

في جمع عام عادي و استثنائي، انضم عبد الله الغازي، البرلماني ورئيس المجلس الإقليمي لتيزنيت، إلى لائحة أعضاء المكتب المسير لجمعية سوس ماسة مبادرة الذين تم تجديد الثقة فيهم في جمع عادي واستثنائي عقد يوم أمس السبت بمقر غرفة التجارة والصناعة والخدمات بأكادير.

وجاء انتخاب أعضاء المكتب المسير للجمعية بحضور ابراهيم حافيدي، رئيس المجلس الجهوي لسوس ماسة، و وكريم أشنكلي، رئيس الغرفة، ورضا مختار، رئيس المجلس الإقليمي لإنزكان، إلى جانب حضور أغلبية أعضاء المجلس الإداري.

محمد المودن، الرئيس الذي تم تجديد الثقة فيه كرئيس للجمعية، بعد تقديم التقريرين الأدبي والمالي، قال، في تصريح لأكادير أنفو أن تجديد الثقة في شخصه هو تكليف لاستكمال مسار الجمعية رفقة أعضائها وشركائها ، والتي حققت نجاحا كبيرا على المستوى الجهوي في ظل نسب استرجاع قروض الشرف المرتفعة،ومساهمة الجمعية في التنمية المحلية والجهوية عبر مساعدة ومواكبة واحتضان حاملي المشاريع من الشباب.

يشار أن إنشاء جمعية (س.م.) «مبادرة»، جاء باقتراح من وزارة التجارة والصناعة، وبمبادرة من مجلس جهة سوس ماسة درعة، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات لأكادير، بمساعدة تقنية من الفدرالية الفرنسية لجمعيات قروض»الشرف».

وتهدف الجمعية إلى المواكبة وتمويل، من خلال قرض شرف بدون فائدة أو ضمان، المقاولين الشباب حاملي المشاريع، إذ يتراوح مبلغ القرض ما بين 10 آلاف درهم و 100 ألف درهم. وتصل نسبة تمويل المشاريع إلى 70 في المائة من حجم الاستثمار المالي لصاحب المشروع، على أن يكون الاستثمار الإجمالي للمشروع يتراوح ما بين 30 ألف درهم و مليون درهم. وتبلغ مدة استرداد القرض 48 شهرا، مع مدة إعفاء تتراوح ما بين 3 أو 6 أشهر.

وتشتغل الجمعية مع شبكة من الشركاء من المؤسسات العمومية والخصوصية، سيما مجلس جهة سوس ماسة، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات، ووكالة التنمية الإجتماعية، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والمجلسين الإقليميين لتزنيت وإيفني، والمركز الجهوي للإستثمار، و»لانابك»، ومجموعة من شركات الخواص. 

وتوضح لوائح المستفيدين والمستفيدات من قروض»الشرف»، أن الأنشطة الاقتصادية للمستفيدين همت قطاعات الصناعة التقليدية والسياحة والخدمات والتربية والتعليم والسينما والتجارة والصناعة، وتوزعت على جميع عمالات وأقاليم الجهة، بكل من أكادير وإنزكان واشتوكة آيت باها وتزنيت وتارودانت وورزازات وطاطا.

ومكنت قروض الشرف من فتح أوراش لأنشطة إنتاجية في مجال إعادة صناعة البلاستيك والمجوهرات والحليب والأركان والعسل والعلف والسمعي البصري.

كما ساهمت هذه القروض في فتح مؤسسات تربوية ترتبط بدور الحضانة والتعليم الأولي والإبتدائي، إضافة إلى خلق دور للضيافة والنقل السياحي، ومكاتب الدراسات، ومدارس التجميل، وفضاءات الإتصال السمعي البصري، والمقاهي والمطاعم والمخبزات، وورشات للنجارة والحدادة، والخياطة، والمعلوميات.

ويرجع نجاح المبادرة إلى هوية الجمعية وجديتها ونوعية أطرها وهياكلها والمؤسسات المنخرطة فيها، وكذا المؤسسات العامة والخاصة المانحة، إضافة إلى انتقاء المشاريع التي تعطي الأولوية للمنفعة العامة للجهة، والمحدثة بالمجال القروي أو بالأحياء الهامشية للمدن المشكلة للجهة من قبل خبراء.

كما أن المترشحين المقبولين من طرف لجنة المصادقة على قرض»الشرف»يستفيدون من دورة تكوينية مركبة من عشر وحدات مرتبطة بالمقاولة ومحيطها، وذلك بهدف تطوير معارف ومهارات خالقي المقاولات، بهدف مواجهة العراقيل التي قد تعوق استمرار المقاولة.

ويجمع تنشيط وحدات التكوين يوكل لمختصين يجمعون ما بين الشقين النظري والعملي، من خلال سنوات تجربتهم الخاصة.

وتشمل وحدات التكوين الأهلية والكفاءة المقاولاتية والتسيير المالي للمقاولة(المحاسبة)، وكذا الإطار القانوني لإنشاء المقاولة وتقنيات البيع وتقنيات التواصل، إضافة إلى تمكينهم من التدريب على دراسة جدوى المشاريع والنظام الجبائي وقانون التجارة والعلاقات البنكية وقانون الشغل والإلتزامات الإجتماعية.

 

عن الحسين شارا

الحسين شارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*