أكادير … ( بالفبديو والصور ) تلاميذ إعدادية ” عبد الكريم الخطابي ” يستفيدون من حملة توعوية من مخاطر الإدمان


اختتمت يوم أمس الجمعة بالثانوية الإعدادية عبد الكريم الخطابي حملة تحسيسية خاصة بالتوعية بمخاطر الإدمان، والتي تستهدف خاصة من فئة التلاميذ المقبلين على فترة المراهقة، والتي تعرف إقبالا من طرف هذه الفئة على مجموعة من تصرفات الإدمان، وهي حملة اختارت  لها جمعية “تودرت” المنظمة  شعار “لا للإدمان في مؤسستنا “.

وبدأت الجمعية حملتها التوعوية من هذه المؤسسة حملتها التي تهتم بسلامة التلاميذ، بحضور مجموعة من الأطر التعليمية التابعة للمديرية الأقليمية للتعليم بجهة سوس ماسة وأطر من المجلس العلمي وأولياء وأباء الثلاميد من أجل الوقوف عند مخاطر هذه الآفة والبحث في سبل محاربتها من كل الجوانب، إلى جانب توعية التلاميذ بالمخاطر التي يخلفها الإدمان وتلقينهم طرق تمكنهم من حماية أنفسهم من أي ضرر.

يشار أن القافلة لتي جسدت انفتاح المؤسسات التعليمية بأكادير على المجتمع المدني والتي استمرت على مدى يومين، ابتداء من صباح يوم الخميس، بفعاليات الخيمة التوعوية والتحسيسية التي أطرها دكاترة من جامعة إبن زهر  بشراكة مع نادي الصحة بالمؤسسة وأطر من مستشفى الحسن الثاني، حيث شهدت مشاركة فعالة من التلاميذ في هذه الحملة من خلال التفاعل عبر مداخلات، والعمل في إطار ورشات عمل تشاركية.

هذا وشهدت الحملة عرض مشاركات فنية قدمها التلاميذ في شكل مسرحيات ولوحات فنية وأشعار ووثائقي يرصد خطورة هذه الظاهرة في صفوف المتمدرسين والفضاءات التربوية .

 

 

عن الحسين شارا

الحسين شارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*