أكادير … اللجنة التنظيمية تواصل جهودها لإنجاح الدورة الثانية من ” الفياك” المنطلق يوم غد الجمعة ( + البرنامج )..

bac094ce-75a1-4a3c-88f5-5a99e5515587

تتواصل جهود رئيس جامعة ابن زهر، رفقة أعضاء اللجنة التنظيمية، للوقوف على كل كبيرة وصغيرة لتجديد لقاء مدينة أكادير يوم غد الجمعة مع موعدها مع عشاق الثقافة و الفنون في مهرجان “الفياك” بدورته الثانية أيام 12 و13 و14 ماي الجاري، بفضاء ” la médina Agadir ” الجميل وفضاءات أخرى بالمدينة.

 التناغم بين البعد الجهوي والبعد الإفريقي إيقاعا وجسدا هي العناوين البارزة لهذه النسخة من “الفياك”، لتصبح مدينة أكادير لتصبح على مدى أكثر من يومين عاصمة للثقافة و للموسيقى والغناء وهي تفسح فضاءاتها لاحتضان برنامج متميز.

وستؤثث أمسية الإفتتاح، المنطلقة غدا ابتداء من الساعة الثامنة مساء، فنانة الفلامينكو العالمية أورسولا لوبيز، مسبوقة بإيقاعات لفرقة إينوراز السوسية المنفتحة على موسيقى العالم. حضور قوي لفرق طاطا الأمازيغية والعربية والكناوية لتأكيد البعد التعددي للمهرجان، توازيه مشاركة مكثفة لفرق تعكس الثقافات المحلية من أوستورياس شمال إسبانيا ومن جزر الخالدات.

7b74414d-edce-4c88-b5f8-9034ca3eaf58

ذلك كله ومشاركة فعالة لفرقة رومانية من بوخاريست وكذا فرق من المالي والطوغو . وستكون مشاركة الفنان مغربي الأصل عزيز سحماوي مع فرقته العالمية اينيفيرستي كناوا المكونة من فنانين من الطوغو ومن فرنسا.

وتبقى النفحة الثقافية للفياك هي أقوى دليل مجسد للعمل الثقافي المبدع من خلال ورشات تشكيلية ولقاءات وحوارات تؤكد أن لا ثقافة بدون تواصل.

00492f1d-7278-499b-85f0-21974f6f75f4

عن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*