أكادير … اختتام دورة تكوينية حول قضايا ” الشأن المحلي ” لفائدة إعلاميين شباب

اختتمت قبل قليل من عشية اليوم الأحد أشغال الدورة التكوينية حول “التغطية الصحفية لقضايا الشأن المحلي” لفائدة 30  إعلاميا شابا على مدى يومي 27 و 28 يناير 2018 بمدينة أكَادير.

وأشرف على تكوين الإعلاميين الأساتذة إدريس النجار، مدير مكتب جريدة الأحداث المغربية بأكادير، والأستاذ المحفوظ أيت صالح، مدير مكتب جريدة المساء بنفس المدينة، في مبادرة نظمها الإتحاد الوطني للصحفيين الشباب بالمغرب، ودعمها الصندوق الوطني للديمقراطية الأمريكي (NED)، بتعاون و تنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الإتصال بأكادير.

و تأتي هذه المبادرة المتميزة بعد سلسلة من الدورات التكوينية التي سبق للإتحاد أن نظمها لتحقيق هدف استراتيجي يتمثل في رفع الكفاءة، و تعزيز مهارات الصحفيين الشباب في مقاربة قضايا الإعلام بصفة عامة و الشأن المحلي من خلال هذه الدورة، بالإضافة إلى خلق حوار بناء بين جميع الأطراف المعنية للخروج بتوصيات من شأنها ترسيخ مفهوم الصحافة المحلية في المنظومة الإعلامية المغربية.

و تميزت أشغال هذه المبادرة بإلقاء دروس نظرية و ورشات عملية حول تقنيات صياغة الخبر الصحفي المتعلق بقضايا الشأن المحلي موجهة أساسا للإعلاميين الشباب، الذين يراهن عليهم الإتحاد لدعمهم و تقوية قدراتهم بهدف خلق نواة الفاعلين الإعلاميين في المجال، لكون هذه الفئة تشكل رصيدا من الكفاءات لتأسيس شبكة قوية و متمكنة لمناصرة قضايا الشأن العام المحلي بواسطة إنتاجاتهم الإعلامية.

هذا وقد عرفت الجلسة الافتتاحية الاولى حضور كل من احمد بوشيم رئيس الاتحاد الوطني للصحفيين الشباب ومصطفى جبري المدير الجهوي لوزارة الاتصال تم من خلالها الترحيب بالصحفيين الشباب المختارين والمشاركين بالورشات التكوينية.

سميرة أشاوي

صور جلال مصطفى

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*