أكادير … ” أزايز ” يحرك 190 سفينة من مواقعها بالميناء في اتجاه سيدي الغازي

باشرت سفن الصيد في أعالي البحار مغادرة ميناء أكادير الى مشارفه على بعد أميال قليلة، وذلك بعد استيفائها جميع الشروط القانونية، و كذا سحبها لسجلات المراكب من إدارة الصيد البحري.

وسارعت الشركات التي أنهت جميع استعداداتها، و تزودها بضروريات رحلات الصيد، التي ستقودها الى مصايد الأخطبوط جنوب سيدي الغازي، الى الانسحاب من الرصيف الرئيسي لمدينة أكادير، نحو مشارف الميناء في النقاط التي حددتها قبطانبة الميناء. وذلك بانتظار حلول الساعة 12 ليلا كما هو محدد في الجدولة الزمنية لوزارة الصيد البحري.

ولم ترى مندوبية الصيد البحري بأكادير سوى السماح لسفن الصيد في أعالي البحار الى الخروج من الميناء، مع تدكيرها أن الانطلاقة الفعلية و الحقيقية، ستكون مع انطلاق الساعة 12 ليلا من مساء يوم أمس الخميس، وفق القرار الوزاري المحدد للجدولة الزمنية، حسب كل ميناء على حدة.

و باشرت مختلف المصالح المينائية تتبع عمليات الانطلاقة نحو مشارف ميناء المدينة، على بعد حوالي 4 أميال بنجاح، حيث فسحت مراكب الصيد الأمكنة الى المراكب التي كانت بعيدة عن الرصيف، من أجل تزويدها بالضروريات اللازمة، و الانتهاء من بعض الروتوشات البسيطة، كما أن بعض المراكب من أصل 190 سفينة صيد في أعالي البحار، ستلازم رصيف الميناء الى حين الانتهاء من الخلل، الدي تم رصده في اللحظات الأخيرة قبيل الانطلاقة الحقيقية.

و ستكون الساعة 12 ليلا من اليوم 13 يونيو، حدا فاصلا مع تاريخ وتوقيت انطلاقة مراكب الصيد في أعالي البحار برسم صيف 2019، للإنطلاق في إتجاه مصيدة الأخطبوط جنوب سيدي الغازي، لصيد ما مجموعه 7560 طنا، ككوطا مخصصة لمراكب الصيد في أعال البحار من أصل 12000 طن مخصصة للأساطيل الثلاث برسم الموسم الصيفي، ستتقاسمها وفق مخطط 2004.

عبد الجليل ادخيرات البحر نيوز

شارك المقال

عن أكادير أنفو

أكادير أنفو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*